facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الشوبكي: الحكومة تتقاضى 55% من كل دينار يدفعه المواطن للبنزين


10-09-2021 05:19 PM

عمون - تتقاضى الحكومة الاردنية من 45% الى 55% من كل دينار يدفعه المواطن ثمن للبنزين بنوعيه، وفق الباحث الاقتصادي المتخصص في شؤون النفط والطاقة عامر الشوبكي.

وقال الشوبكي إن نسبة الضريبة بلغت مؤخراً 83% على البنزين اوكتان 90 الذي يصل الى محطة بيع المحروقات بسعر 44.5 قرش لكل لتر ويباع للمستهلك بسعر 81.5 قرش، بينما نسبة الضريبة بلغت 120% على البنزين اوكتان 95 الذي يصل الى محطة المحروقات بسعر 48 قرش لكل لتر ويباع للمستهلك بسعر 105 قرش، و ضريبة بنسبة 37.5% على كل من السولار والكاز الذي يصل الى محطة المحروقات بسعر 44 قرش لكل لتر ويباع للمستهلك بسعر 60.5 قرش، وقد تم حساب السعر واصل محطة المحروقات و نسب الضريبة بعد اضافة السعر العالمي للمشتقات النفطية تشمل اجور التكرير و بعد إضافة جميع الكلف والأجور من النقل البري والبحري والتخزين والفاقد والتبخر و عمولة شركات التسويق وعمولة محطة المحروقات والتأمين و علاوة المورد وغرامات التأخير ورسوم الموانئ والطوابع.

وطالب بتخفيض هذه الضريبة على سلع يستعملها المواطن للتدفئة في فصل الشتاء كالديزل والكاز بدون وجود بدائل منخفضة السعر، وكذلك على البنزين، في ظل عدم توفر منظومة نقل متكاملة ومنظمة وبسعر مناسب، مما يجعل المواطن مضطر لاقتناء مركبة شخصية وشراء البنزين.

ويدفع المواطن في الاردن ضريبة خاصة ثابتة مقطوعة على المشتقات النفطية، قيمتها 37 قرش (52 سنت امريكي)على كل لتر من البنزين اوكتان 90، و 57.5 قرش (81 سنت امريكي) على كل لتر من البنزين اوكتان 95، و 16.5 قرش(23 سنت امريكي) على كل لتر من مادتي الديزل والكاز.

وأوضح أنه مع ثبات القيمة الضريبية الا ان نسبة هذه الضريبة من السعر المباع للمستهلك تختلف مع تغير السعر الشهري الذي تطبقه الحكومة حسب تغير أسعار المشتقات النفطية العالمية والنفط التي يستورد الاردن منه كامل حاجته.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :