facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إدارة الموارد البشرية والمستقبل


د. عوني إبراهيم الهلسا
25-10-2021 05:49 PM

جائحة كورونا ليست مشكلة صحية فقط وإنما صدمة عميقة لمجتمعنا واقتصادنا والعالم؛ إنها أزمة عالمية غير مسبوقة في هذا القرن لما لها من نتائج قاسية على الإقتصاد العالمي بشكل عام والمحلي بشكل خاص، حيث واجهت العديد من الشركات صعوبات مالية بسبب هذه الجائحة وأغلقت أبوابها وحتى العديد من المحلات الصغيرة، وأصبح المئات من العاملين بدون عمل وارتفعت نسبة البطالة.

أما القطاع التعليمي للأسف ـــــ في معظمه ــــــــ لم يكن مستعدًا لمواجهة مثل هذه الأزمة، الجامعات والمدارس سواء كانت حكومية أو خاصة، وحتى التعليم عن بعد لم يكن ناجحًا حسب آراء معظم العائلات.

ومن هنا أصبح هذا الوضع التحدي الكبير أمام مختلف القطاعات. والسؤال هنا: ماهو دور إدارة الموارد البشرية في ظل هذه الجائحة؟
ولكون هذه الإدارة في وضع فريد لقيادة الشركات بالتعاون مع الإدارات العليا للتعافي من هذه الأزمة وتحقيق الإزدهار وذلك من خلال وضع استراتيجيات جديدة والتخلص من الطرق القديمة البالية في العمل، وتشكيل طرق استقطاب وتطوير العمالة الموهوبة والاهتمام بالخبرات لتحقيق مخرجات سواء كانت إنتاج أو خدمات على مستوى عالٍ.

على إدارة الموارد البشرية أن تكون القوة الدافعة في المحافظة على قوة العمل وأن تأخذ في الإعتبار الجوانب التالية:
أولاً: التحول الأكثر تحديًا يتعلق بتغيير ممارسات الموارد البشرية الأساسية والانتقال إلى العمل الإفتراضي عبر الإنترنت بدلاً من الممارسات التقليدية ــــــ أي وجهًا لوجه ـــــــ التي كان العاملين يسخدمونها قبل الجائحة وكذلك المقابلات التي تتم عبر الفيديو الأمر الذي يترتب على إدارة الموارد البشرية بالتعاون مع المدراء وضع استراتيجيات جديدة من خلال تحديث التكنولوجيا التي أصبحت شريك أساسي في خدمة الشركات والمحافظة على بقائها؛ والتركيز على ما اصطلح تسميته بالعمل الرقمي الذي له تأثير بعيد المدى على أعمال الشركات حيث تسعى الشركات العالمية إلى تحديد كيف ستُشكل هذه الحقبة الجديدة ثقافتها وقيمها. وفي تقرير لشركة Deloitte عام 2021 "إتجاهات رأس المال العالمي" بيَنت أن إدخال منصة التعاون الرقمي العامل الأكثر أهمية في الحفاظ على هذه الطريقة الجديدة في العمل.

ثانيًا: المحافظة على صحة العاملين. أدت جائحة كورونا إلى خسارة أعزاء لنا في معظم البيوت، وأصبح الخوف مسيطرًا على عقولنا من الإصابة بهذا المرض. إضافة إلى ذلك، الخوف من فقدان العاملين لأعمالهم مما أصابهم هذا الشعور بالإرهاق والتوتر.

نعيش حاليًا في أوقات غير مسبوقة لذلك إن دور إدارة الموارد البشرية الإهتمام بالصحة النفسية للعاملين ولايمكن تجاهل ذلك؛ والمحافظة على العمالة ورفاهيتهم وصحتهم بشكل عام لتحقيق التوازن بين العمل والحياة.

ثالثًا: التركيز على فرق العمل. من يتابع الفرق الرياضية كيف يعمل كل فريق على بذل جهود عالية لتحقيق الفوز لفريقه، ينظر بإعجاب إلى التعاون والمحبة بين أعضاء هذه الفرق. وعليه إن دور إدارة الموارد البشرية العمل بهذه االروح الإيجابية داخل الشركات والمؤسسات وترسيخ بيئة عمل إيجابية لتحقيق التقدم والإزدهار لأعمالها، والإبتعاد عن العمل الفردي والمناكفات والصراع بين العاملين.

إن ترسيخ عمل الفرق والتكنولوجيا يؤدي ذلك إلى مخرجات عمل سريعة ومستوى متميز في الإنتاج والخدمات. وهذا يتطلب نشر ثقافة جديدة داخل هذه الشركات والمؤسسات وتطوير مهارات العاملين وصقلها لتتماشى مع طرق العمل الجديدة. والتحدي أمام إدارة الموارد البشرية كيف سيتم تدريب العاملين وإيجاد روابط قوية بينهم وتحسين مستوى رضا العاملين وبالتالي الولاء للشركة والمؤسسة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :