facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





المحظوظ بايدن .. "يا محاسن الصدف"


هاشم عقل
27-11-2021 10:46 AM

نجحت مخاوف كوفيد المتجددة في فعل ما لم يستطع الرئيس الامريكي جو بايدن القيام به، مما أدى إلى انهيار أسعار النفط مع اقتراب موجة جديدة من تدمير الطلب.

شهدت أسعار النفط أحد أسوأ أيام التداول في الذاكرة الحديثة يوم الجمعة، حيث تراجعت في جميع المجالات بأكثر من 10٪ وسط مخاوف من أن نوعًا جديدًا من COVID-19 اكتشف في جنوب إفريقيا قد يضعف النمو الاقتصادي ويؤدي إلى انخفاض آخر في الطلب.

بعد الفشل المذهل لإصدار احتياطي البترول الاستراتيجي، والذي بدلاً من خفض الأسعار أدى إلى رفعها للأعلى.

أدت مخاوف COVID-19 المتجددة الآن إلى تحقيق هدف الرئيس بايدن. ربما لا يزال لأوبك + رأي في هذا الأمر ، حيث من المحتمل أن يؤدي اجتماع المجموعة في 2 ديسمبر / كانون الأول إلى خفض أهداف الإنتاج لعام 2022.

ولا تزال الصين غير ملتزمة بإصدار احتياطي البترول الاستراتيجي على الرغم من المحادثات المتكررة مع الحكومة الأمريكية ، فقد تراجعت الصين عن دعوات الرئيس بايدن لبذل المزيد وذكرت أنها ستنسق إصداراتها الخاصة من مساهمتها الاستراتيجية وفقًا لاحتياجاتها ، مما يهدئ من حماس السوق.

لجنة أوبك تكتشف أن إصدار احتياطي البترول الاستراتيجي الأمريكي سطحي ،ويقدر مجلس اللجنة الاقتصادية في منظمة أوبك أن إصدارات احتياطي البترول الاستراتيجي التي نفذتها الولايات المتحدة وشركاؤها لن تؤدي إلا إلى تضخيم فائض النفط العالمي خلال الربع الأول من عام 2022 ، مما قد يمهد الطريق لطرح إنتاج أوبك + أبطأ مما كان متوقعًا.

في امر غريب وملفت للانظار ، اعلنت شركة موديرنا الطبية انها ستنتج علاج للمتحور الجنوب افريقي ،،،المعلوم العلاج او المطعون يحتاج الى دراسات وابحاث وتجارب سريرية على اعمار مختلفة .

بعد ان تركزت الثروات في شركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات واصبحت اقوى من الحكومات (مثلا ابل تمتلك سيولة نقدية اكثر من الحكومة الامريكية )

هل جاء الان دور شركات الادوية لتمتلك ما تبقي من سيولة نقدية ؟؟؟

اكيد موديرنا استمعت الى اغنية الهدف مرصود والرشاش جاهز .

انا اسعد السعداء بتراجع الاسعار .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :