facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





المركز الكاثوليكي يقيم حفلا بمرور 20 عامًا على موقع أبونا


06-03-2023 04:35 PM

عمون - شارك وزير الاتصال الحكومي، الناطق الرسمي باسم الحكومة فيصل الشبول، اليوم الاثنين، في الحفل الذي أقامه المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام، بمناسبة مرور عشرة أعوام على تأسيسه، وعشرين عاماً على إطلاق موقع أبونا (إعلام من أجل الإنسان)، والإعلان عن التشكيلة الجديدة للمجلس الاستشاري للمركز.

ورحب الشبول في بداية كلمة له خلال الحفل، الذي حضره عدد من النواب والأعيان والمسؤولين والإعلاميين، بغبطة البطريرك بييرباتيستا بيتسابالا بطريرك الكنيسة اللاتينية في القدس الشريف، قائلاً:" أهلا بكم في الأردن، المملكة التي اتخذت من النهر المقدس الذي شهد جواره الشرقي عمّاد السيد المسيح عليه السلام، ومن قيادة آل هاشم الأخيار اسماً يشار إليه بالاحترام والتقدير في كل مكان من هذا العالم."

وأضاف: "أرحب بكم في عمان عاصمة المحبة والإخاء ومنطلق رسالة التسامح والتآخي والوئام إلى العالم بأسره، صاغها المؤمنون بالمحبة والسلام، ورعاها جلالة الملك عبدالله الثاني الملك العربي الهاشمي صاحب الوصاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف".

وأكد الشبول أهمية إشاعة صوت العقل والمنطق والاعتدال في مواجهة بعض المظاهر السلبية المتنامية التي ظهرت جراء التطور الهائل في وسائل وتكنولوجيا الاتصال وفي مقدمتها خطاب الكراهية والإشاعات والاعتداء على خصوصية وكرامة الإنسان.

وأشار إلى أن هناك مسؤولية مضاعفة على وسائل الإعلام والمؤسسات التربوية ومؤسسات التوجيه الوطني والمجتمع المدني في التصدي لهذه المظاهر وحماية المجتمعات من التشظي والتطرف والبغضاء.

ولفت الشبول إلى أن المملكة الأردنية الهاشمية حملت على المدى رسالة قامت على مبادئ وحدة العرب وعدالة قضاياهم، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، لافتاً إلى معاناة الفلسطينيين منذ عقود جراء الاحتلال والقهر والظلم وإنكار الحقوق، معرباً عن فخر الأردنيين بقيادتهم الهاشمية التي تعد محل احترام وتقدير في شتى أنحاء العالم، وهي قيادة تمثل رمزاً للاعتدال والتمسك بالقيمِ الحقيقيةِ للإسلام.

واختتم الشبول حديثه بتهنئة المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام، ولموقع أبونا (إعلام من أجل الإنسان) بذكرى التأسيس، وباختيار المجلس الاستشاري الجديد للمركز، مشيداً بجهودهم وداعيهم إلى بذل المزيد من الجهود لمواصلة أداء رسالة المحبة والتسامح والوئام.


بدوره، قال غبطة بطريرك القدس للاتين بييرباتيستا بيتسابالا، إن احتفالية اليوم تأتي لتوجيه الشكر للإعلام الراقي والملتزم والمنفتح، مشيرا إلى أن المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام، التابع للبطريركية اللاتينية، وموقع أبونا، والمجلس الاستشاري للمركز، هي عناصر تؤكد أن الإعلام يبني وله رسالة حضارية في الحياة.

وحيّا بطريرك القدس للاتين، الجهود الأردنيّة التي تتبنّى قيم العدالة والسلام والحوار، مؤكداً أن الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، يسير دائما لصالح السلام والمودّة بين البشر، إذ برزت هذه الجهود من خلال تصدير العديد من رسائل المحبّة والوئام، كرسالة عمّان، وكلمة سواء، وأسبوع الوئام بين الأديان الذي نشأ بمبادرة أردنيّة هاشميّة، وجرى تبنيه من قبل الأمم المتحدّة.

وقال "علينا أن لا نكتفي بأسبوع واحد للوئام والحديث عنه وعيشه، إنما بحاجة إلى صداقة يوميّة مع الوئام في مختلف مناحي الحياة"، داعياً جميع الإعلاميين والإعلاميات إلى تشكيل قوّة خلاقّة في مختلف منصات التواصل الاجتماعي، وأن تكون المودة والمحبة سيدتا المواقف اليوميّة في خدمة رسالة الإعلام المرئي والمسموع والمقروء.

وأثنى على دور المركز الكاثوليكي والرسالة التي يقوم بها، من خلال النشر اليومي أو المؤتمرات والندوات وورشات العمل الشبابيّة التي يعقدها بهدف تعزيز حسن استخدام الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي في خدمة قيم اللقاء والحوار والأخوّة.

من جهته، تطرّق مدير عام المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام الأب الدكتور رفعت بدر، إلى قصة إنشاء موقع أبونا الإلكتروني عام 2003 بمبادرة شخصيّة من الشابين الكركيين حسّان حجازين ومحمد الكفاوين، كمشروع مشترك للتخرّج من جامعة مؤتة، إلى أن أصبح موقعاً تابعا للبطريركيّة اللاتينيّة في عهد البطريرك ميشيل صبّاح، ومن ثم تحت مظلة المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام منذ تأسيسه في عام 2012.

وأشار إلى أن موقع أبونا، والمركز الكاثوليكي في نشاطاته وندواته ومؤتمراته في داخل الأردن وخارجه، يعدان أدوات إعلاميّة عاملة في الأردن من أجل الإنسان، وفي خدمة الأخوّة وثقافة اللقاء بين الآخرين، إضافة إلى تبني خطاب منفتح وإنساني وباني، ، مقدّما الشكر للبطريركيّة اللاتينيّة وللنيابة البطريركيّة في المملكة، ولوسائل الإعلام المحليّة والعربيّة والدوليّة، على التعاون المثمر والمستمر خلال السنوات الماضية من أجل الإنسان والإنسانيّة.

وجرى خلال الحفل الذي أدارته الإعلاميّة ليلك مرجي، عرض فيديو قصير حول تأسيس موقع أبونا والمركز الكاثوليكيّ ورسالتهما المتمحورة حول شعار: "إعلام من أجل الإنسان".

كما جرى الإعلان عن التشكيلة الجديدة للمجلس الاستشاري للمركز الكاثوليكي، برئاسة النائب عمر النبر، وعضوية، جميل النمري، ونبيل الغيشان، والدكتور عدلي قندح، والدكتورة ناهد عميش، والدكتورة صفاء شويحات، ورانيا تادرس، وفارس الداود، وكاهن من الكنيسة اللاتينيّة، وكاهن من كنيسة الروم الكاثوليك، وكاهن من كنيسة الروم الأرثوذكس، ومدير عام وكالة الأنباء الأردنية (بترا) السابق الزميل فايق حجازين، وموسى حتر، والدكتورة مارسيل جوينات، وعزمي شاهين، وعمر عبوي.





  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :