facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





سلحوب طل من الشباك


يوسف غيشان
09-01-2011 02:26 AM

..أما أنا ، فان جل أمنياتي أن انجح في أن أكون فاسدا ، سأسرق من المال العام ، ولن ينجو مني المال الخاص ، سأعتبر كل ما في جيب الحكومة كما لو هو في جيبي ، والعكس ليس صحيحا ، أما الناس فسوف احتال عليهم بكل السبل المعروفة وغير المعروفة دون أن يرف لي جفن أو ضمير ، ودون خوف من الانكشاف.. فلا يهمني أن يعرفوني أو يكشفوني أو يسجنوني.

بكل هذه الثروة الفاسدة التي سوف أجمعها سوف أنجح في أن أكون مؤهلا لأن لا يحتجزوني مع المواطنين العاديين المنتشرين كالدحنون في السجون.. هذا قتل ابنة عمه ، وذاك لم يدفع النفقة لزوجته ، وآخر سرق 300 دينار من شريكه ، وهؤلاء شيكات مرتجعة.. وغيرهم من المتهمين والمحكومين بهذه الجنح والجنايات المضحكة ، بالنسبة لما افعل أنا.

نحن الكبار.. الكبار ، لا ننسجن مع هؤلاء ، فنحن والحمد لله وصلنا لدرجة من التقدم والازدهار لنحترم أقدار الناس ومستوياتهم ، فلا نسجن مع البسطاء وأصحاب السوابق الذين خسروا حرياتهم من أجل عدة عشرات من الدنانير ، أو لجريمة قتل أو قلة شرف.

لقد اصبحت فاسدا وسرقت واحتلت على الناس وهبشت المال العام ، ليس من اجل المال ، فأنا مقتدر والحمد لله ، لكني قمت بكل ذلك حتى يسجنوني في سجن "سلحوب" مع الكبار المحترمين امثالي.

سلحوب ، وما أدراك ما سلحوب ، أنه فندق عشر نجوم ، تنام فيه دون أن تهكل هم دنيا ولا عذاب آخره.. غرف خاصة.. مساج.. قاعات رياضة ومكتبات عامة وجاكوزي و"دن دن ورسن".. كل ما تريد هناك.

ربما سأقوم هناك بابتكار شخصية "ابو سلحوب" على غرار شخصية أبو محجوب التي ابتكرها صديقي عماد حجاج ، او أكتب اغنيات مثل:

سلحوب طل من الشباك.. وقاللي يا نونو.

وربما أتحول الى فنان تشكيلي دون أن أشكيلك.. فأنا مرتاح وبأمان مطلق تماما.

ghishan@gmail.com

(الدستور)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :