facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عن الفقر والبحر والسمك


يوسف غيشان
19-01-2011 03:00 AM

كلما أصيب أحدهم بمرض الحكمة المفرطة المجانية يقول لك ، وهو يتخد هيئة المفكر الفهيم الحابكها ، وقد يكون الحديث جاريا قبل ذلك عن ارتفاع الأسعار ، أو حول ميزات تناول القرفة في الصباح.. لا يهم الموضوع.. المهم الحكمة.. يقول لك: إذا اردت أن تنقذ فقيرا ، فلا تعطه سمكة ، بل علمه كيف يصيد. ثم يقول ونظره يسرح في الفضاء الرحب ، بأن هذا القول هو مثل صيني قديم. بعدها ينظر اليك بثقة مطلقة (بالثلاثة) ، ليتلقى مظاهر الإعجاب والانبهار من عينيك المتعبتين.

مع احترامي للمعنى الرمزي لهذا المثل ، لكنه اكثر الأمثال استعلائية وديماغوجية وشوربة هيطلية ، فمن اين أحضر لسعادة الفقير بحرا مليئا بالسمك؟ ثم احضر سنارة او شبكا وأشرع في تعليم الأخ الفقير فن الصيد؟. لاحظوا مثلا ان الفقير لو كان يعيش قرب بحر او نهر ملي بالسمك لكان يعلّم الصيد لي ولوالدي ولوالد والدي الذين عاشوا وماتوا في الصحارى ، ولو كان لدى الفقير بحر أو نهر ، لما كان فقيرا في الأصل.

انها مغالطة لا منطقية اطلاقا ، حتى في مدلولاتها الترميزية ، فماذا استطيع أن اعلم فقيرا في الأردن مثلا ، حتى انتشله من الفقر ، بالتأكيد لا استطيع أن أعلمه الكتابة الساخرة ومعط الحكي ، فهذه قصة طرما ، ولن ارسله للجامعة الاردنية على حسابي الشخصي ، ولن اعلمه السواقه على سيارتي ، ولا التزلج على الجميد ، ولا صنع وبيع سندويشات الطحل والفشة على عرباية مهترئة.

هذا المثل وأمثاله ، لا يملك أية حلول لمشكلة الفقر ، لأنه يتوهم ، أو يوهم الآخرين ان الفقر هو قلة المهارة ونقص التحصيل العلمي والمهني فقط لا غير.. متجاهلا أن الفقر هو نتاج استغلال الطبقات العليا والشرائح المتنفذة للطبقات السفلى وتهميشها وتحييدها وإبعادها عن عجلة الاقتصاد.

اذا علمته الصيد فمن اين سيجيء بالبحر ، وإن جاء بالبحر ، فهل يضمن لي أحد أن لا يتحول البحر خلال اقل من عام الى مرافئ للسفن التجارية ، فيتلوث وتموت الأسماك أو تهاجر ، واتحول أنا من صائد سمك الى عاطل عن العمل على رصيف الميناء.

ببساطة.. الفقر ليس نتاجا لقلة المهارة بل نتاج لقلة العدالة وتنفذ الطبقات العليا التي تحتكر كل شيء ، وتحرم الفقراء حتى من الفتات.

أذا أردت أن تعلم فقيرا ، فسر معه لتناضلوا معا من أجل الحصول على حقوقكم في السكن والتعليم والعمل.. أو ابتعد عنه ودعه يجد طريقه بنفسه.

GHISHAN@GMAIL.COM

(الدستور)




  • 1 صمت الجرآح 19-01-2011 | 11:39 AM

    رائعه وع الوجع
    ابدعت
    كل الاحترام لشخصك الكريم
    عندما رايتك قبل فترة قصيره عند كشك الثقافه في وسط البلد
    كنت اريد ان اخبرك عن مشكلتي لعلك تجد لي الحل وللاسف تعثرات الكلمات في حلقي

  • 2 19-01-2011 | 12:23 PM

    شو هاض ياغيشان هاض كلام واحد اردني خطير,"التزلج على الجميد",انته عارف وين حدود التفكير

  • 3 ماعنا كثار مثلك 19-01-2011 | 12:34 PM

    ما عندي إلا احترمات للكاتب

  • 4 متابع "هون وهناك" 19-01-2011 | 01:22 PM

    بعد الاطلاع على مقالكم ومقال الاستاذ محيلان المنشور في كتاب عمون اجد فيهما الرأي والرأي الاخر حبذا لو تم افراد زاوية لمثل هذه الافكار التي تتزامن معاً لاطلاع الرأي العام ويكون الحكم للقراء .

  • 5 متابع "هون وهناك" 19-01-2011 | 01:23 PM

    بعد الاطلاع على مقالكم ومقال الاستاذ محيلان المنشور في كتاب عمون اجد فيهما الرأي والرأي الاخر حبذا لو تم افراد زاوية لمثل هذه الافكار التي تتزامن معاً لاطلاع الرأي العام ويكون الحكم للقراء .


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :