facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





العربـاية


يوسف غيشان
22-01-2011 03:10 AM

في المسيرة الأولى ، كانت عرباية بيع التسالي تقود مسيرتنا بشكل عفوي تماما....رجل بائس وعرباية أكثر بؤسا ، كانت خضراء اللون قبل عقود ، يتوسطها (صاج) مقلوب يخرج من جوفه أنبوب صدئ ، ينفث دخانا ما ، يوحي بأن التسالي ساخنة...مجرد يوحي،،.

أكثر من مرة سأل سائق العربة المرافقين للمسيرة ، اذا كانوا يسمحون له بالبقاء ، فكانوا يوافقون على بقائه مبتسمين ، فيحاول أن يدعوهم على حفنة (فستق) مجانية ، فيرفضون ويواصلون الطريق .

اشتريت كميات من الفستق والبزر الأسود وخلطتهما معا ، وسرت بشكل متوازْ مع العرباية ، أتقدم أحيانا وأتأخر أخرى ، لكني كنت أعود الى مركز العرباية خلال المسافة الفاصلة بين الجامع الحسيني الكبير وحدود مبنى أمانة عمان الكبرى.

خطر في بالي أن اشعل النار على سبيل المزاح في العربة لكني تذكرت بأني تركت التدخين ، ولا أملك قداحة ، ولا أحب اشعال النار بقداحات الآخرين.

ghishan@gmail.com

(الدستور)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :