facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





مرحبا يا هبوب ..


رولا نصراوين
01-08-2012 08:31 AM

لا أريد هنا إعطاء درس بالعلوم الحياتية او البيولوجية ولا التنظير أوإطلاق الشعارات الرنانة وإيقاظ
الضمائر الغافية من سباتها الموسمي ولكني وبعد دراسة مستفيضة وترقب لواقع الشارع الأردني وبورصة
الارتفاعات وتضييق الخناق التي تمارسها حكوماتنا الرشيدة مؤخرا وحالة السكون والهبوط المعنوي التي
اجتاحت المواطن في الآونة الأخيرة واصابت كبده وعقله ووجدانه، وجدت أنني أريد أن أنادي بصوت
مرتفع يا سامعين الصوت قبل أن أضع نقطة على نهاية السطر.

سبق ودرسنا ونحن على مقاعد الطفولة ان المناعة هي مقدرة الجسم على مقاومة مواد معينة ضارة مثل
البكتيريا والفيروسات التي تسبب الأمراض حيث يدافع الجسم عن نفسه عن طريق جهاز معقد التركيب
يتكون من مجموعة من الخلايا والجزيئات والأنسجة، يسمى جهاز المناعة.

ولكن المناعة في الأردن تختلف اختلافاً كليا عن كل ما حفظناه عن ظهر قلب، فقد استطاع نظام المناعة
الأردني وبكل فخر أن يطور نفسه بنفسه بطريقة تختلف تماما عن قدرة الجسم العادي والطبيعي لأي أنسان
في العالم المتحضر. وتمكن من تحمل كل أنواع الفساد الغذائي والدوائي والاقتصادي والحياتي والسياسي
على حد سواء. ولم يعد التسمم الغذائي يؤثر في نظامه الصحي ولا ارتفاع درجات الحرارة والأسعار يؤثر
إيجاباً أو سلباً على ارتفاع ضغط الدم لديه. ولم يعد الفاسدون كائنات حية غريبة على كياننا المجتمعي بل على العكس تماما اضحوا وأعوانهم يعيثون فسادا في مأكلنا ومشربنا وضمائرنا ويرقصون باستهتارهم على
أساسيات حياتنا وحياة ابنائنا وعائلاتنا. واصبح الجسم الأردني يوفر الحماية لنفسه ضد مجموعة متنوعة
من أشكال الفساد المنظمة التي تغزو جسده بالسكون والهدوء والبلادة فتقوقع وتحوصل ولم تعد المضادات
الحيوية تجد إليه سبيلا .

وفي المقابل غزا مجتمعنا مرض آخر جديد نسبيا علينا – مرض أخذ طريقه نحو أنفسنا وضمائرنا وهو
نقص المناعة الأخلاقية والإجتماعية المكتسبة التي اصابت جهاز المناعة العقلي لدينا وضربت بشكل
خاص الخلايا الدماغية مما أدى تقلص الوازع الإخلاقي وبالتالي الوازع الديني فأخذت المعايير تنحدر حتى
وصلت شفير الانهيار.

وانني أراهن هنا أنه لو تم إخضاع الجسم الأردني لاختبارات ومعايير شهادة الأيزو العالمية التي منحت
لسلسلة المطاعم المشهورة والمصانع والمحلات التجارية وبعض الشركات الكبرى ذات السمعة الرنانة الى
القضاء الأردني التي ترفع شعار الجودة أولا والتي تم إغلاقها مؤخراً لوجدنا تفوق الجسم الأردني عليها
بكثير ودون منافسة من حيث القدرة على التطور وبناء المضادات الدفاعية للمقاومة....!!!!
إن الذي جعل هبوب رياح الربيع العربي تهب على المؤسسة العامة للغذاء والدواء التي أعلنت الثورة على
ما تردى فيها من فساد دون الحاجة الى حراكات أو بلطجة، كفيل أن يجعل هذه الرياح تهب على باقي
مؤسسات الدولة الأخرى وتنخر عباب الفساد فيها وتحيلها الى القضاء، فيا مرحبا بالهبوب التي تحمل
ريحة التغيير معها لمؤسساتنا وشركاتنا وبيوتنا وحياتنا.




  • 1 مواطنة ولكن 01-08-2012 | 01:51 PM

    صدقتي يا رولا.. فالمواطن في دولتنا اصبح مثل فأر تجارب تسلط عليه كل انواع التجارب من فساد وظلم و ظيم
    ومثلما قلتي
    مرحبا بك يا هبوب

  • 2 مواطن من الشمال 01-08-2012 | 03:22 PM

    نعتذر

  • 3 rana 01-08-2012 | 03:27 PM

    great, god bless u .....

  • 4 ابراهيمم 01-08-2012 | 03:35 PM

    عسل والله

  • 5 تيسير خرما 01-08-2012 | 03:52 PM

    صدق الشاعر عندما قال "إنما الأمم الأخلاق ما بقيت أخلاقهم بقيوا .... فإن همو ذهبت أخلاقهم ذهبوا". والزمن الحالي يشهد تزايد أعداد الخارجين على منظومة القيم الإنسانية المشتركة التي توافقت عليها الأديان والاعراف في مختلف المجتمعات ولا بد من مواجهتهم بيد من حديد حتى لو كان من ورائهم متنفذين.

  • 6 Sami Saifan 01-08-2012 | 04:02 PM

    مقال رائع ... إلى الأمام يا رولا

  • 7 Malek maiatah 01-08-2012 | 04:53 PM

    دايما ننحني مقدرين تميزك الى الامام يا رلى

  • 8 مؤمن خيدر 01-08-2012 | 05:07 PM

    مقال جميل و إلى الامام

  • 9 مراد 01-08-2012 | 05:31 PM

    فكرة عميقة للاصلا تحتاج للتطبيق

  • 10 مراد 01-08-2012 | 05:31 PM

    فكرة عميقة للاصلاح تحتاج للتطبيق

  • 11 سامي الهلالات 01-08-2012 | 06:14 PM

    الى الكاتبة الجميله المتئلقه دوما رولا نصراوين

    كل الحب والاحترام ولقد ابدعت والى الامام دائما

  • 12 RAM 01-08-2012 | 06:57 PM

    Well Done Rula

  • 13 عبد الوهاب الجندي 02-08-2012 | 01:49 AM

    فعلا كلمات رائعة وقوية لعلها تحي الضمائر الميتة وتحي احساسها بالمسؤولية، كلمات قمة الروعة وجريئة وناقدة، الى الامام يا رولا وتحياتي دوما لك.

  • 14 تجدد 02-08-2012 | 02:38 PM

    مقال حلو و جديد و جيد

  • 15 عبدالحي 02-08-2012 | 03:32 PM

    لقد اسمعت لو ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي
    يا ابنة العم والله خربانه كثير والله بس اللي بستر

  • 16 nagwan 02-08-2012 | 05:03 PM

    مقال رائع من انسانة رائعة والله يعطيكي العافية

  • 17 أبو عين 02-08-2012 | 09:07 PM

    ......

    كلامك صح 100%

  • 18 abu7abibe 02-08-2012 | 10:45 PM

    مش هقول كلام جميل وكلام رائع وانه هو كده فعلآ .... لكن مش رولا لوحدها هتغير المجتمع الاردني لازم نساعد بلدنا حتي لو بفكره او بعمل بسيط { يا شباب الاردن اتحدو ........}

  • 19 ابو عامر 03-08-2012 | 07:16 AM

    رائع من كاتبه رائعه

  • 20 رجائي حرب 05-08-2012 | 07:12 AM

    عندما تعيش الامم مرحلة ( الافول ) أو مرحلة السقوط يسودها حالة من الانهيار الاخلاقي وهذه سُنة الله في الخلق، والامة خلق من خلق الله. ونحن اليوم نعيش مرحلة الانهيار هذه. ولو كنا عقلاء قليلاً ما وصلنا الى هذه الدرجة من الانحدار في الاخلاق والذي أدى الى كل هذا الكم من الفساد. إن مشكلتنا تكمن فينا، والله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم. وأنا أضم صوتي الى صوت رولى وأقول: كفانا مهزلة وكفانا عهرا وكفانا خيانةً لله وللوطن ولأنفسنا ودعونا نستيقظ من سكرتنا ونلملم جراحنا فأمامنا وقت طويييييييل للنوم في القبور وهناك سينقشع ضباب المادة ونتعرى من كل كذبنا وسيعلم الذين ظلموا أي منقلبٍ ينقلبون.

  • 21 رمضان 06-08-2012 | 10:14 PM

    انت مصدقة مسرحية مؤسسة الغذاء والدواء......

  • 22 محمد ابوطوخ 08-08-2012 | 12:44 AM

    ليس التغير هو المهم بل يجب علينا ان نغير مافي انفسنا ليكون التغير بقدر مانرغب بأذن الله وسوف نقول مرحبا بالهبوب بكل قوة وعزيمة فنحن علينا ايضا ان نبدأ لكي يكون مجتمعنا جيد فنحن في ضل جلالة الملك عبدالله الثاني سوف نحيا حياة سعيدة في مجتمع رائع هيا لمجتمع افضل مرحبا فيك ياهبوب


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :