facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لا لرفع الاسعار أو انهيار الدينار يا دولتك .. !!


رولا نصراوين
14-11-2012 06:46 PM

يتحدثون في وطني عن العجز والمديونية ووسوء الموازنة وقلة الموارد وتدهور الاوضاع الاقتصادية، وكأنهم لا يعلمون أن العجزالحقيقي هو قلة العقل وقلة الحيلة وسوء الإدارة وعدم الحزم وتكاثر الفاسدين المتغولين بأحلام وأمال وقوت الأردنيين...!! يقدمون لنا في وطني خيارات أحلاها مــر وأسوءها سم على الجسد وعلة في الفؤاد وكأنهم لا يعلمون أننا شارفنا على الفناء ولم يعد كاهلنا يتحمل أكثر...!!!
فإذا كنتُ يا دولة الرئيس أدفع ثمن قوتيوكسائي من أين جاء العجز !!!! واذا كنت أسدد ثمن علاجي وتعليمي من أين جاء العجز!!! وإذا كانت فواتير كهربائي ووقودي تستحق بالكامل للحكومة فقل لي من أين جاء العجز..!!! كل شيء في بلادي له ثمن حتى الأمان والاطمئنان سيصبح له ثمنعما قريب...!! وكأن عطايا الله المجانية لنا مدفوعة مسبقاًللحكومة...!!
لا أفهم كيف جاء العجز؟؟!ولماذا يكون الحل دائما هو المواطن المسكين؟!! لما علينا دائما ان يخضع المواطن ذو الدخل المحدود للحلب الدائم والعصر المستمر وشد الأحزمة على البطون وبلع الحجارة المملحة بتراب الوطن ؟! لما لا تتم محاسبة الفاسدين وتغريمهم ملايينهم بالكامل ومصادرة مقتنياتهم وأراضهيم منذ تاريخ استلامهم الوظيفة حتى تاريخ محاكمتهم...!! لما تتسابق حكوماتنا الرشيدة على ممارسة أساليب التعذيب في المواطن؟! لماذا تبدع في ابتكار الطرق والوسائل لإذلاله وسحقه؟؟! لماذا تمارس الإرهاب علينا وتقتل الأحلام والغد المشرق لأبنائنا...!!
قبل يومين كنت برفقة مجموعة من الأصدقاء وكان موضوع الحديث الوضع الاقتصادي والسياسي في الاردن وقد ذهلت عندما علمت أن الكثير منهم قد حولو مدخراتهم من حساب الدينار لحساب الدولاراو اليورو وذلك كرد فعل لتصريحات دولة رئيسنا الموقر التي هولت الوضع وصعدت الموقف أكثر على شاشة الاخبار فساهمت بإطلاق الشائعات عن انهيار الدينار...!! فإذا كانت مصارفنا رابحة وشركاتنا الخاصة رابحة ومحاكمنا زاخرة بقضايا النهب والسلب وغسيل الأموال وفاسدينا في نهاية كشوفات حساباتهم رابحون الى الأبد...!!! من أين جاء العجز..!!!
العجز يا دولتك لدينا بالعقول المحدودة التي توقفت عن التفكير خارج الصندوق وإيجاد الحلول وأغلقت على نفسها أبواب الواقع وأغلقت بصرها وانعدمت بصيرتها وصدت قلبها عن الإحساس بهموم والالم المواطن...!! العجز عندما لا نسترد اموالنا المنهوبة من جيوب الفاسدين ونحاكمهم بعدل وحزم...!!
بالنبسة لي ولكل الأردنيين الشرفاء أعتقد جازمة أن العائق أمام هذه البلد هي الحكومة وليس المواطن وأقول لا رفع الاسعار ولا لانهيار الدينار يا دولتك...!!! لأنه بلدنا بخيرواحنا بعون الله بخير. أما الحل فهو واضح وضوح الشمس يا دولتك حاسبو الفاسدين (وهم كثر) وأعيدوا المال الى البيت ولا تستبيحوا قوت المواطن لسد عجزكم عن إيجاد الحلول... ابدأو بالمال العام راجعوا الرواتب العالية أوقفوا تقاعد النواب والوزراء، ثم ابدأو بحملة تليثون شريفة ونزيهة وشفافة على التلفزيون الأردني لجمع التبرعات ولتكن فزعة وطن واحد لجمع العجز وسد المديونية ولتكن المزايدة بالأفعال لا بالأقوال والشعارات الرنانة ، وأنا لا أعتقد ان الاردنيين سيبخلون على وطنهم بقطرة عرق او نقطة دم أو قرشوأجزم لك أننا بخلال فترة وجيزة سنرقع الخلل ونسد العجز دون المساس بالمحرمات.
أتمنى عليك يا دولة الرئيس أن تستذكر مواقفك السابقة عندما كنت تمثلنا أمام الحكومةوكيف كان شجبك واستنكارك واضحا عندما كانت الحكومات السابقة تستهدف قوت المواطن... أتمنى عليك تبقي حذاء النائب بقدمك اليمنى وحذاء دولة الرئيس بقدمك اليسرى كي لا تفقد ثقة الشعب بك...

rulanassraween@hotmail.com




  • 1 عزام عزام 26-11-2012 | 02:36 PM

    الله يسدد خطاك و يعينك على قول الحق دائماً.
    فعلا تساؤلاتك من اين جاء العجز في محلها و كذلك الحلول.
    ولكن قد أسمعت لو ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي وحسبنا الله ونعم الوكيل


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :