facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss




حقيقة ناصعة السواد !


رنا شاور
25-09-2013 01:04 PM

يدعو الناس بالستر لأنفسهم ولأحبائهم، وهي ربما من أحب الدعوات إلى القلب. فقد يرى الإنسان أن من غير الحكمة أن يعرف الآخر عن أخطائه أو تفاصيل حياته أكثر مما يجب، على الأقل لتبقى صفحتنا ناصعة أمام الغير. ولهذا يسعى كثيرون إلى الإبقاء على مسافة أمان بعيدا عن أعين الناس، بل وبعيدا عن أعين الذت، فالحقيقة المطلقة دون رتوش قادرة أن تضعنا في مواقع لا نحبها ليس فقط أمام الناس الذين سيذكروننا بعيوبنا متى أرادوا، بل وأمام أنفسنا للإبقاء على احترام الذات، لذلك نحن نهرب من حقائق كثيرة للإبقاء على صورة مثالية.

كثيراً ما تكون الحقيقة ثقيلة دم من الأفضل أن تتوارى، مادام أنها لا تضر الآخرين ولا تعنيهم بشكل مباشر. وهي ثقيلة أيضاً إذا ما عرفنا أن ما نلهث لمعرفته ونجهد في البحث عن إجابة له، سيكون في لحظة ما كفيلا بمنحنا مزيدا ً من خيبة الأمل.

مللنا من الحقائق في زمن صار فيه الخيال مرفأ الأمان الوحيد، ومنفذاً للهروب من ضائقات كثيرة. وفي سعينا للتخفف من الحقائق تقبلنا، طوعاً، الأكذوبة المغلفة في ورق براق لأنها تريحنا من نزف مزيد من الأعصاب.. أعصابنا التي لم يعد بإمكاننا أن نهدرها بعبث ولا يمكن أن تشترى أو تباع أو تستبدل في الأسواق ان انتهت صلاحيتها أمام مزيد من الحقائق.. إنها حقائق خشنة وقادرة أن تتربص بحياتنا وتتحدىقدرة احتمالنا لها.

أتذكر كلمات للكاتب والفيلسوف الراحل أنيس منصور أن الناس لهم أنياب وأظافر وأعماقهم في لون شوارع زمان عندما كان الزفت يغطيها ناعما لامعا‏..‏ إنها الحقيقة الناصعة السواد!.

الحقيقة أننا لم نعد نسعى إلى الحقيقة، في زمن التعب صرنا نرضى بأكاذيب ذات رائحة عطرية..
كثيرون تهاوت حقيقتهم أمامنا كمسبحة انفرطت من يد منافق، وكثيرون حقيقتهم أمام الناس لا تمت إلى الحقيقة بصلة. إنه زمن الرّداءة.

"الرأي"





  • 1 مهاوش 25-09-2013 | 01:19 PM

    أبدعتي.

  • 2 ابراهيم / الكرك 25-09-2013 | 06:32 PM

    مقال زين وحشم يبين للجميع وبدون استثناء ان كل واحد فينا بداخله مسبحه لايحب بل يكره ان تنفرط امام الاخرين .. فلولا رحمة الله سبحانه وتعالى وستره علينا لاصبحنا عراه ونحن نلبس افخم الثياب وانصعها لكن الله جل في علاه هو الستير وهو الذي يعلم بواطن الامور وهي عظيمه, ولا يحتمل أن يطلع عليها البشر, وسبحانه اذ يقول :

    ۗ وَكَفَىٰ بِرَبِّكَ بِذُنُوبِ عِبَادِهِ خَبِيرًا بَصِيرًا صدق الله العظيم

  • 3 مسبحة انفرطت 25-09-2013 | 08:09 PM

    مثل ..

  • 4 معاني - سويدي 25-09-2013 | 08:11 PM

    يعني ..

  • 5 .. 25-09-2013 | 08:54 PM

    مثل ..

  • 6 .. 25-09-2013 | 10:03 PM

    شو بالنسبة..

  • 7 احمد 26-09-2013 | 01:30 AM

    نعتذر...


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :