facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





وقفة مع دولة الدكتور معروف البخيت الاردن إلى أين ؟


د. موفق العجلوني
02-03-2015 12:32 PM

ما تناولة دولة الدكتور معروف البخيت الرجل العسكري و الدبلوماسي و السياسي و الاكاديمي و الاجتماعي في الندوة التي عقدت في مادبا يوم امس بامتياز – هذا الرجل الذي لا يفارقة ادبه الجم و حصافته و بعد نظره و نظرته التحليلية للامور بحكمة و عقلانية و تدبر و تبصر - لا يمكن بأي حال من الحوال ان يمر هذا الحديث الذي تناوله دولته امام اهلنا في مادبا مادبا التاريخ و الحضارة موطن الانبياء و الرسل والطريق الى عماد سيدنا المسيح عليه السلام . فحديث دولته يحمل محاور عديدة و تحليلات عميقة و اسئلة كثيرة اجاب على معضمها في نفس الخطاب . و للتذكير بابرز المحاور التي تناولها دولة الدكتور البخيت , لا بد ان يقف القارىء مليا عندها ويبحر في مضامينها و رغم القلق و الخوف من المستقبل و الذي لا محال من مواجهته , الا ان اخفاء النعامة رأسها في الرمال لا ينقذ حياتها , فلا بد لنا هنا خاصة في الاردن ان نعرف و نعي جيدا ماذا يدور حولنا و كيف نواجه التحديات الامنية والسياسية بحكمة و عقلانية و بعد نظر و ان نعرف العدو من الصديق و الحليف من غير الحليف و نعرف مواطن قوتنا الداخلية و مواطن ضعفنا و ما هي اولوياتنا في الفترة الحالية و ما هي استعداداتنا في اسوأ و احسن الاحوال . رغم اطمئناننا على سير سياستنا الخارجية و التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله و ثقتنا العالية بقواتنا المسلحة و اجهزتنا الامنية و بالاردنيين الشرفاء و الذين اجتازوا الامتحان الاصعب في تاريخ الاردن باستشهاد البطل الطيار معاذ الكساسبه و اثبتوا للعدو و الصديق ان الاردنيين جميعاً عائلة واحدة كالبنيان المرصوص خلف قيادتهم .

ركز دولة الدكتور معروف البخيت على مضامين هامة لا بد من الوقوف عليها و مراجعتها و الاخذ بها .

نعم لقد رسم دولة الدكتور معروف البخيت - رجل الدولة رجل المرحلة - خارطة طريق ورسماً بيانياُ واضحاُ للوضع الراهن على المستوى المحلي و العربي و الاقليمي و الدولي و اين هي مواطن الخوف و الخطر و الحذر و الضعف و القوة , و كيفية الخروج من هذا الواقع الخطير والذي لم تعيشه المنطقة في تاريخها شكلاً و مضمونا , والى اين تسيرالمنطقة و الاردن بالذات ؟! وقد سبق و ان نبه جلالة الملك حفظه الله الى مخاطر الارهاب و التطرف وان المنطقة تعيش الان حرباً عالمية ثالثة لا بد ان يعي المجتمع الدولي مخاطرها وتهديدها للامن والسلم العالميين.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :