facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





بسام العموش في حوار العقلاء


د. موفق العجلوني
05-11-2018 01:28 AM

نعم حينما يتحاور العقلاء في الحرية فإنهم بلا شك سيتفقون على أن الحرية من أهم عناوين الكرامة الإنسانية التي لا يجوز مسها ولا خدشها ولا الاعتداء عليها ولا الانتقاص منها . بنفس الوقت لانهم العقلاء سيؤكدون على أن الحرية ليست مطلقة على غاربها و لا بد من ضوابط لها و هو القانون ، و بالتالي تنتهي حرية الفرد عندما تبدأ حرية الاخرين .

شكراً لمعالي الدكتور بسام العموش على امرين : إطلالته في نهاية الاسبوع على برنامج نبض البلد على قناة رؤيا ، و اطلالته في المقال المنشور على صفحات عمون الغراء يوم امس الاحد الموافق ٤/١١/٢٠١٨ . شكراً على كلام العقلاء الذي يوزن بالذهب، شكراً على التعبير باسم العقلاء و الحكماء و أهل النخوة و الحمية و الشرف والكرامة ، شكرا للدكتور العموش الذي نطق باسم عاداتنا الاردنية الاصيلة مسيحين و مسلمين .

نعم ندين كافة التصرفات الشاذة من زمرة مارقة تربت على الفسق و الرذيلة، و على السكر و الخلاعة التي نرفضها جميعاً اردنيين مسيحين و مسلمين ، عملاً بالقاعدة العلمية : درء المفاسد اولى من جلب المصالح .

ان مجتمعنا الاردني – العائلة الاردنية الواحدة بخير و الف خير ، و هؤلاء النفر من الشواذ الخارجين عن عاداتنا و تقاليدنا و مفاهيم الحرية المسؤولة يجب وضع حد لتصرفاتهم و ردعهم من قبل الدولة صاحبة الولاية ، و المحافظة على الامن و الامان و الوقاية من مغبة هذه التصرفات الشائنة و الغريبة كل الغرابة عن المجتمع الاردني .

فالمجتمع الاردني بكافة اطيافه ومكوناته تربى على الفضيلة والحشمة والادب و الخلق الحسن و التربية الحقة. اما هذه الزمرة المأجورة و التي تتلقى الدعم من نفر من عصابة خرجت عن العرف و التقاليد الاردنية الحميدة ، متسلحة بأفكار و معتقدات شاذه مستورده ، مارقة لا تمت الى مجتمعنا الاردني بصلة لا من قريب و لا من بعيد .

يشاركني كافة الاردنيون بالضرب على هؤلاء النفر و من ورائهم و من يدعمهم بأيد من حديد ، لانهم باسم الحرية و احترام الراى و الراى الاخر يفتقرون لكل احترام و يحاولون اختراق هذا الوطن العصي على كل الشواذ و المارقين و اتباع الشياطين .

الحرية في بلدنا الاردن مصانة، و القانون فوق الجميع . بنفس الوقت تقوم بعض وسائل الاعلام باستضافة اناس فقدوا صوابهم و بوصلتهم لمجرد ادعائهم انهم اصحاب فكر ، والراى و المعرفة بالقانون ... و بكل اسف افكارهم و أراءهم متناقضة تعبر عن مفاسد ملونه ، و يسعون للعبث في عقلية الشباب من الجنسين و اخذهم في جنح الظلام خارج جادة الصواب و الحكمة و العقلانية و الآداب العامة ، و بالتالي خلق جيل من الشباب ليس له هوية و ليس له انتماء ، و بدلاً من ان يكون معول بناء و تقدم و ازدها ، يصبح معول هدم و تخلف و دمار .

حمى الله اردننا الغالي و العائلة الاردنية الواحدة من هؤلاء الاشرار هؤلاء عبدة الشياطين .




  • 1 د بسام العموش 05-11-2018 | 09:29 AM

    أشكرك د موفق على ما تفضلت به وهذا كرم منك ، وما يدفعنا جميعا" هو ديننا وحبنا لبلدنا بلد الغيرة والنخوة والشرف والكرامة وإنني أشفق على شبابنا وبنلتنا الذين انخرطوا في هءا الطريق المدمر وندعو لهم بالهداية


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :