facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الشبح الذي طاردته الحكومات


محمد الصبيحي
08-12-2018 02:25 AM


لم اجد رئيس حكومة واحد لم يقطع عهدا بمحاربة الفساد ومع ذلك صدق فيهم جميعا قول  جرير الشاعر : زعم الفرزدق أن سيقتل مربعا فابشر بطول سلامة يا مربع ٠,
وإليكم ما قالوا :
الرئيس عبد الرؤوف الروابدة :( الفساد العدو الأول للتقدم وعلى الجميع محاربته )  د٠
كلامك صحيح  وتنظيرك متقن فماذا فعلت ؟؟٠٠
نادر الذهبي :  ( لا يقل عزمنا على الإصلاح عن عزمنا على مكافحة الفساد مهما كانت أسبابه وانماطه ) ٠
وكان شقيقك حينها مديرا للمخابرات وبقية الحكاية معروفة
غيرهم: ( تسلمت توجيهات جلالة الملك لمحاربة الفساد) ٠
تسلمت دولتك التوجيهات وبعد ؟؟ اذا بتحب اشرح التفاصيل ما عندي مانع رغم اني مصدوم ،٠

معروف البخيت : ( لن يقف في وجه الحكومة اي قوى أو عراقيل في مكافحة الفساد والفاسدين) ٠
العراقيل يا أبا سليمان اقتلعت حكومتك وكانوا يقولون حكومة معروف ( البطيء )  ٠
عبد الله النسور : ( سأعمل على محاربة الفساد واقتلاعه من جذوره. ) ٠
اطول حكومة في الدوار الرابع واكثر حكومة تغاضت عن الفساد الطافح في تقارير ديوان المحاسبة وكانت تطالب الناس أن يرشدوها الى الفساد فلم يجده أحد ؟؟!!٠,
هاني الملقي : ( حكومتي ملتزمة بمحاربة الفساد القضاء عليه ) ٠
حكومتك كانت مخترقة من تاجر دخان عملها لعبة حتى قضى عليها ٠
عمر الرزاز : ( لا تهاون في ملفات الفساد كما جاء في كتاب التكليف السامي )
إن غدا لناظره قريب ٠
كلهم اشهروا سيوفهم ونزلوا الى ساحة الوغى لمبارزة الفساد وأتخيل كل واحد منهم وقد نزل إلى ساحة الرابع يلوح بسيفه في الهواء طالبا الفساد للمبارزة فلا يجد إلا الريح فيعلن الفوز لغياب الفريق الآخر ٠
طيب ليش وضعنا بتراجع ما دام كل هالعباقرة رؤساء حكومات وكلهم حاربوا الفساد وطاردوه من بيت الى بيت ومن شارع الى شارع و ذبحوه٠
انا مصدقهم مع اننا لم نشاهد دمه ولا جثته ؟؟
لكنني احتار لماذا تراجع وضعنا من الالف الى الياء ؟! اسباب خارجية ؟؟ والإدارة المترهلة اسبابها خارجية ايضا ؟! الفساد جاي من وين ؟؟ من العدو الإسرائيلي ؟؟ حصار حرية التعبير جاي من صندوق النقد الدولي ؟؟ المحسوبية والشللية جاءت بتدخلات الأمم المتحدة ؟؟!
ولسه بقولوا ( كبار البلد ) للحديث بقية ياكبار !٠




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :