facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





ثلج ومطر


أ.د.محمد طالب عبيدات
17-01-2019 12:11 AM

الليلة دخلت العاصفة الثلجية بمطر وثلج من السماء للأرض وكما توقّعت معظم مواقع تنبؤات الطقس، كهدية ربانية للإنسان والحيوان والنبات والتي لولاه لما عاش الجميع على وجه هذه المعمورة، وإهتزت اﻷرض وربت:

1. إكتست معظم المناطق بلون الزائر الأبيض؛ فالمطر والثلج يغسلان كل شيء تحت السماء وفوق اﻷرض لدرجة أن اﻷلوان تظهر لكل شيء على حقيقتها فألوان النبات تبدو أكثر خضرة، وسطح اﻷرض يبدو أكثر لمعاناً.

2. نتمنى أن يغسل الناس قلوبهم كما يغسل المطر شوارعنا وفضائنا وتربتنا وممتلكاتنا، وتكون ألوان قلوبنا بيضاء كبياض الثلج.

3. وجعلنا من الماء كل شيء حي، كلمات ربانية معبرة عن حاجة كل شيء للماء لغايات الحياة.

4. تأمل نعمة الثلج والمطر واﻹيمان بفضل الله تعالى واجب بدلاً من قضاءنا لوقتنا نفزع خوفاً من أخطار السيول وتسكير العبارات وسماكة الثلج وغيرها.

5. تَذكّر الناس الفقراء والمحرومين ومن لا بيوت لهم ومن ينامون بالعراء واجب في هذه الساعات، فنحن في بيوتنا 'دفى وعفى' وهم يصارعون ضنك العيش وبرودة الطقس وقساوة الزمن، وما أضيق العيش لولا فسحة اﻷمل!

6. صوت إنهمار المطر وهطول الثلج فيه رسائل كثيرة تبدأ بالفرح وتمر بالخوف أحياناً وتنتهي باﻷمل بالمستقبل المزهر والنظيف.

7. المطلوب إستغلال هذه النعمة الربانية كي لا نكون أفقر دولة بالعالم بمواردنا المائية، وكي نعد بنيتنا التحتية للأفضل.

8. شكراً من القلب لكل الجهات في القطاعين العام والخاص الذين يعملون بصمت خدمة للوطن والمواطن في هذه الظروف الصعبة؛ وأرجو الله مخلصاً أن يكون ذلك في ميزاني مواطنتهم وحسناتهم.

بصراحة: الفرحة تغمرنا عندما نسمع صوت المطر ونشاهد بياض الثلج، وحتى قلوبنا تنبض طرباً للمطر وعيوننا وقلوبنا تنبسط لبياض الثلج، فبالماء يحيا كل شيء، وبالماء تزدان الطبيعة، وبالماء ينظف ما فوق اﻷرض وتحت السماء، فهلا غسلنا قلوبنا كما يغسل المطر والثلج كل شيء!

صباح الثلج والمطر والبركة
صباح النِعَم الربانية




  • 1 حموري 17-01-2019 | 09:28 AM

    اللهم اجعل قلوبنا
    مثل بياض الثلج
    اللهم سقي رحمه
    اللهم اسقنا الغيث ولا تجعلنا من القانطين


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :