facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الفجوة الجندرية .. المحور الصحي


ميسون تليلان
26-08-2019 01:33 PM

تناول التقرير العالمي للفجوة الجندرية للعام 2018 بمحوره الصحي الوضع الصحي للإناث مقارنة بالذكور في دول العالم،وحصل الأردن على المرتبة (102) من أصل (149) دولة شملها التقرير، وهي مرتبة متأخرة مقارنة بمستوى القطاع الصحي الأردني ا لمشهود له وبالتالي فإنّ الوقوف على المعايير المعتمدة في التقرير العالمي مهم لنتمكن من تعديل الوضع القائم بما يتناسب ومكانة الأردن العالمية في المجال الصحي.

المعايير المعتمدة في التقرير:

•المعيار الأول: نسبة المواليد الإناث مقارنة بالذكور:

(عدد الذكور المولودين على قيد الحياة لكل 100 مولودة أنثى على قيد الحياة)

حيث أن النسبة البيولوجية الطبيعية المعتمدة من هيئة الأمم المتحدة – كما تعلمون – تساوي 94.4% (أنثى : ذكر). واعتمد التقرير هذه النسبة لضبط نسبة ظاهرة "النساء المفقودات" (Missing Women Phenomenon) سواء عن طريق الإجهاض الانتقائي بسبب جنس المولود أو قتل المواليد الإناث.

ونقدم لوزارة الصحة الموقرة الشكر المتواصل لأن الأردن وفقا لهذا المعيار حصل على نسبة 94.4% (أنثى : ذكر) وهي مطابق للنسبة البيولوجية ا لطبيعية وبالتالي كان ترتيب الأردن وفقا لهذا المعيار في صدارة الدول، وهذا الإنجاز يعود في جزء كبير منه لجهود وزارة الصحة في مراقبة حالات الإجهاض والسيطرة الوثيقة عليها في كل القطاعات الصحية في المملكة ومراقبة العقاقير المؤدية للإجهاض وضبط استخدامها. وهذا انجاز يسجل لوزارة لصحة لموقرة.

• المعيار الثاني: نسبة عدد سنوات العمر الصحية المتوقعة للإناث مقارنة بالذكور:

وهذا المحور الأساسي الذي يتطلب منا التعاون الوثيق والعمل الدؤوب لأن الأردن وفقا لهذا المعيار جاء في المرتبة (109) وهو ما أدى إلى انخفاض التقييم الصحي للفجوة الجندرية بشكل عام. والمقصود بسنوات العمر الصحية وفقا للتقرير المذكور هو عدد السنوات المتوقع أن يعيشها الذكور والإناث من دون مرض / أو جروحا وعنفا وسوء تغذية وعوامل أخرى.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :