كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





بوتين يجمع افريقيا على طاولة واحدة


د.حسام العتوم
27-10-2019 12:06 PM

بتاريخ 23 تشرين الأول 2019 تمكنت الفدرالية الروسية بقيادة رئيسها الحكيم فلاديمير بوتين من جمع قادة افريقيا على طاولة واحدة في مدينة سوتشي البحرية، وهي المدينة الروسية الجميلة التي تحولت إلى مقر للمؤتمرات الوازنة، وذات العلاقة بالعالم الخارجي، وتقدمت جمهورية مصر العربية المنظومة الأفريقية التي تكونت من 20 دولة، وغلب الطابع الاقتصادي على أعمال مؤتمر سوتشي الافريقي، وفي العمق تبعات للحرب الباردة التي تصر امريكا بأسم الغرب، وحلف الناتو العسكري على قيادتها بوجه روسيا التي أصبحت تقود نفسها بعد انهيار الاتحاد السوفيتي عام 1991، وبعد انهيار حلف (وارسو) العسكري عام 1991، وهو الذي تشكل عام 1955، والذي كانت تنتمي له.

وحتى لا نذهب بعيداً فإن علاقة روسيا مع اوروبا جيدة، وخاصة الاقتصادية منها، وحجم التبادل التجاري وصل إلى اكثر من 300 مليار دولار، وهو مع امريكا وحدها، ورغم الحرب الباردة، وصل إلى أكثر من 22 مليار دولار، وبزيادة نسبتها المئوية السنوية بلغت 9.4% منذ عام 2018.

وعودة لقمة افريقيا الحديثة في روسيا، وحسب يوري اوشاكوف مساعد الرئيس الروسي بوتين، وكبير مستشاريه في قصر الكرملين الرئاسي، فإن عدد المشاركين الافارقة وصل إلى 43 بلداً يمثلها قادتها، و 11 بلدا غيرها مثلها نواب رؤساء، ووزراء خارجية، وسفراء، وهو الأمر الذي شكل بالمجمل حضور 54 دولة افريقية، ولقد أوضح الرئيس بوتين بأن حجم التبادل التجاري الروسي الافريقي وصل إلى 20 مليار دولار، وهو رقم مرشح ليصل غلى 40 مليار دولار، أي إلى الضعف، وتصدرت مصر العربية دول افريقيا بنسبة تجارية مقدارها 40%.

وروسيا بالمناسبة تطمح، وتخطط لعلاقات واسعة مع افريقيا، وعلى كافة المستويات الثقافية، والعسكرية، والرياضية، والتعليمية، والطبية، ولا اطماع استعمارية لها وسط القارة السوداء، وتتعامل معها اي روسيا، من زاوية سياسة الاقطاب المتعددة، وتعطي اشارة صريحة تمارسها في العلن تتضمن عدم اعترافها بشرعية القطب الواحد المتمرد على سيادة اقطاب العالم، واقتصاداتها، وسياساتها الخارجية، وحتى على تركيبتها الاجتماعية.

وتعليقا على قمة افريقيا في روسيا هذه كتب لي البروفيسور الأردني الصديق سعد ابو دية عبر الماسينجر الداخلي، واستأذنته بالنشر، حيث كتب يقول بأن (بوتين قدم صورة جديدة للرجل الابيض في أسيا، وافريقيا وامريكا اللاتينية، فمن بعد الاكتشافات الجغرافية ظهرت صورة الرجل الابيض السيئة (في عمق الزمن)، واحتل البيض كل قارة افريقيا تدريجياً، ونكبوا القارة واخذوا مواردها، واخذوا شبابها عبيداً في امريكا، وكانت صورة الرجل الابيض الاوروبي، ثم الامريكي مخيفة، واينما يحل يأخذ ولا يعطي. وهناك نكتة في افريقيا ان احد الافارقة يقول لجماعته من السود هذا ابيض صحيح لكن قلبه اسود. واليوم والكلام لا زال هنا لسعد ابو دية، يلتقي رجل ابيض من روسيا (ويقصد بوتين)، مع الافارقة في اول قمة افريقية في روسيا بحثا عن دور قديم لموسكو في افريقيا، يومها ساعدت موسكو الدول الافريقية في التحرر، وسمي عام 1960 عام افريقيا استقلت فيه 15 دولة، وقلبت هذه الدول نظام التصويت في الامم المتحدة بواقع 20% لصالح موسكو. واليوم يلتقي الافارقة برجل ابيض، وقلب ابيض، يأخذ ويعطي (انتهى الاقتباس).

والنتيجة هنا بأن البيكار السياسي، والاقتصادي الروسي العملاق اصبح يطوق العالم واقطابه، من غير أن يأخذ بعين الاعتبار تحرك عالم القطب الواحد الامريكي، ومستفيدا ذات الوقت من اخطاءه المتكررة في السياسة، والاقتصاد، والعسكرة، ومثلي هنا العبث الامريكي بعدالة القضية الفلسطينية، وباقتراب امريكا غير الدقيق من جزيرة العرب، وتسليحها بصواريخ دفاعية ثبت عدم جدوى تصديها للطائرات المسيرة التي ضربت النفط السعودي التابع لشركة ارامكو، قدرة على تشغيلها عبر الاقمار الصناعية، وكان بالإمكان اعتراضها مبكراً. ناهيك عن ازمة الخليج السياسية بعد صفقة امريكا الضخمة معهم والتي بلغت عام 2017 (350) مليار دولار امريكي مع السعودية منها (110) مليار لغايات دفاعية.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :