facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الشعب اللبناني .. ومحاكمة الطبقة السياسية الفاسدة


د.خالد يوسف الزعبي
10-11-2019 01:37 AM

تعتبر لبنان الدولة العربية المتقدمة .علمياً وسياسياً واقتصاديا واجتماعيا وحزبيا وديموقراطيا .ولذلك نجد انه تخرج من اغلبية الساسة والقانونيين الجامعة الأمريكية واللبنانية والعربية في بيروت. حيث تعد هذه الجامعات من أقدم الجامعات العربية وأفضلها علمياً. اننا ونحن نرى اللبنانين واللبنانيات يخرجون الي المظاهرات في كل المدن بيروت وطرابلس وصيدا والجبل وذلك ضد الظلم وبسبب الفقر الجوع والبطالة والفساد المالي من السياسيين والزعماء والأحزاب السياسية والمحاصصة الطائفية.

ان من حق الشعب اللبناني ان يطالب بإسقاط الحكومة الفاسدة التي والنظام السياسي الفاسد الذي ساهم في جياع وفقر الشعب اللبناني. فالثور ساهمت باسقاط حكومة سعد الحريري على الرغم من طرح مشروع إصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية ومالية جديد. إلا ان الشعب اللبناني العظيم رفض كل الإصلاحات الدستورية التي جاءت في سبيل بقاءهم في السلطة . ويطالب الشعب اللبناني حالياَ باسقاط الرئيس ميشيل عون . وتشكيل حكومة مصغرة من ذوي الكفاءة المهنية والعلمية والثقافية المتنوعة للإشراف على انتخابات مبكرة بهدف اسقاط مجلس النواب اللبناني الذي فشل ايضاً وساهم في جياع وفقر الشعب اللبناني.

فالثورة. تريد التخلص من هذه الزمرة الفاسدة والنظام السياسي الذي ساهم في تراكم المديونية الكبيرة التي وصلت الى (130) مليار دولار امريكي على كاهل الشعب اللبناني. لذلك نرى ان الشعب اللبناني العظيم يصنع تاريخاً سياسياً جديداً .بإسقاط النظام الطائفي والمحاصصة البغيضة .التي لم تخدم سوى فئة محدودة اكلت خيرات البلاد والعباد في لبنان. إذ لايعقل ولايقبل ان تكون الفئة السياسية تستقرض الملايين من الدولارات من البنوك اللبنانية ولاتقوم بسداد الديون ويطلب من الشعب سدادها بفرض الرسوم والضرائب عليهم، فهذا ليس عدلاً ولا قانوناً.

ان الشعب اللبناني العظيم من أكثر الشعوب العربية. علماً ومعرفة وثقافة ونشاطا .ومن أكثر الشعوب المهاجرة في الدول الأوروبية والأمريكية والعربية. فقد بلغ عدد المهاجرين من لبنان اكثر من (800) الف مواطن لبناني. حيث صنعوا مجداً وتاريخاً سياسياً وتسلموا أعلى المناصب القيادية العليا وبنوا اقتصاد البلاد التي عاشوا فيها.

والسبب لأنهم وجدوا الحرية والكرامة والعيش الكريم في هذه الدول التي لم يجدوها في بلادهم من الطبقة السياسية الحاكمة.

ايها الشعب اللبناني العظيم من حقكم محاكمة الطبقة السياسية والاقتصادية الفاسدة وتقديمهم للمحاكمة العادلة امام القضاء اللبناني واسترجاع كافة الأموال المسروقة والمنهوبة من الشعب اللبناني.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :