facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





سنظل نشد بك الهمة


د. سيف تركي أخوارشيدة
12-11-2019 12:36 PM

لم يكن العاشرمن سبتمبتر لهذا العام يوم عادي في عمر الدولة الأردنية ، بل كان مفارقة تاريخية ، يوم يستحق أن يؤرخ ، يوم الاستقلال التام و الفخار ، يوم كسرنا به شوكة العدو الإسرائيلي و الكيان المحتل ، للمرة الأولى في تاريخ العرب ينجح رهان القائد وتضفر دبلوماسيته و عقلانيته بأن يعلن سيادته المطلقة على كامل أراضي المملكة من شمالها حتى جنوبها ، بكامل حدودها السياسية و الجغرافية و ذلك بعد إعادة رفع الراية الأردنية فوق أراضي الباقورة والغمر .

العالم والامة العربية باركت الجهود الملكية وأعتبروه نصرا و حدثا تاريخيا ، الى أن بدأ المطبلون و عرابي وادي عربة و اتفاقية السلام المشؤومة بــــ النعق و التخريب و تقزيم النصر الوطني ، وبدأ خطاب التشكيك و التخوين يطفو على السطح ،ضمن تأكيدات باهتة ببهت شخصياتهم ، و ماقتة سوداء من حقد قلوبهم ، فقد بانت النوايا و سوء السوايا ، والى هنا خرجوا من عباءة الوطن لعباءة المعارضة ، فقد أنتهى التنفيع و المصالح .

من المعيب أن أبناء جلدتنا ، الذين خرجوا من الوطن و على أكتافه ، و لمعوا بوصفهم " شخصيات وطنية " و طالما أشرنا اليهم بوصفهم رموز ، أن يجلدوا الوطن و يقفزوا من المنجز الى الإحباط ، وكأن الحدث غصة في قلوبهم ، وويل على رؤوسهم ، و يبدو أن عيونهم قد كسرها العدو ، فخجلت كلماتهم و حارت تعبيراتهم في أن الأراضي لليهود ولن تعود لنا ، ورغم عن أنوفكم عادت .

و علينا أن نكون أكثر وعيا ، و نحطم الأصنام و نحاسبهم حسابا عسيرا ، فأنتم من بعتم الوطن من أجل مصالحكم ، أنتم من وقعتم و تبنيتم التبرير و التمرير للسلام و غيرها ، أنتم السبب فيما نحن فيه ، الأن بعد أن تخمت جيوبكم بانت عيوبكم .

الرهان على وعينا ، وولائنا لقائدنا ، و رهاننا الذي لا يلين ولا يخسر ، بأن قائدنا بحجم الوطن ورجالته ، وكما قال الوطن بأكمله في عنقه ، و الوطن يبادله الوفاء بالوفاء و يردد بكل يقين و سنظل نشد بك الهمة، الماضي قد طوى صفحته المأساوية جلالة الملك ، و اليوم علينا أن نواصل مسيرة النهوض و العطاء ، وأن نكف عن تداول اللغط أو التحريض، و يكفينا فخر أن العالم أجمع على أن الأردن رغم إمكانياته المحدودة كسر شوكة الإحتلال .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :