facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الطريق الصحراوي والباص السريع وبلدية السلط


المحامي محمد الصبيحي
15-12-2019 10:20 PM

الرابط بين الطريق الصحراوي وبين الباص السريع وبين بلدية السلط هو أنها ثلاثي تعذيب المواطنين.

امانه عمان أوغلت في تعذيب الناس من خلال مشروع القرن (الباص السريع).

بلدية السلط تفننت في تعذيب تجار وسط البلد وسكانها بسبب مشروع يفتقر إلى الذكاء والرؤية التاريخية وسط المدينه لا يريد أن ينتهي، و يوم امس اخذت ضيوفا عربا إلى السلط متفاخرا منتشيا وما أن وصلت وسط البلد حتى احمر وجهي خجلا وأنا أبحث عن موقف سيارة بين الأنقاض والأحجار والشوارع المكسرة المغلقة والنفايات!!.

أما وزارة الأشغال فينبغي أن تفتح سجلا لشهداء الخط الصحراوي وتفرز كل مجموعة من الشهداء وتسجل في عنق وزير ويمنح الوزير الأثقل وزرا وسام اللعنة الوطني من الدرجة الأولى.

لماذا تتفننون في تعذيب الناس وتكبيدهم خسائر هائلة؟؟ لماذا تنجز المشاريع في رواندا وجنوب أفريقيا والمغرب وكثير من دول العالم الثالث في الوقت المحدد بينما يتفنن وزراء ومسؤولون عندنا في التمديد للمقاولين المهملين؟؟!!.

لماذا يستمر إنجاز شارع بطول ثلاثة كيلومترات في ثلاث سنوات لنكتشف أن الوزير المختص مدد للمقاول عدة مرات؟؟.

لماذا يستمر مشروع الباص السريع عشر سنوات؟؟؟

لماذا نسكت عن سقوط عشرات الضحايا على الطريق الصحراوي ومن المسؤول بالتعويض؟؟

أطالب بتكليف شركة محاسبة ذات خبرة لتقدم تقريرا عن مبلغ خسائر المواطنين مشاة وسكانا وتجار وسيارات ووفيات ووقود نتيجة مشاريع الباص السريع ووسط السلط والطريق الصحراوي، وسنكتشف الرقم المروع الذي سيفوق 3 مليار دينار.

ادارات غير مسؤولة ولا تمتلك الخبرة والقدرة على إدارة المشاريع والرقابة الحقيقية على التنفيذ ولا من يحاسب حيث تطوى الصفحة بتعديل وزاري أو انتخابات بلدية جديدة.

هكذا وبمثل ذلك تضيع الاوطان وعلى الارض السلام




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :