facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إعلن الأحكام العرفية .. اذا لم يتبرعوا


محمد الصبيحي
12-04-2020 09:45 PM

أشعر بالغيرة الممتزجة بالتقدير لأغنياء المملكة المغربية الذين لبوا مبادرة الملك محمد السادس بالتبرع لصندوق وطني لمواجهة أثار وباء كورونا.

تجاوزت تبرعات اغنياء المغرب حتى مساء الجمعة ثلاثة مليارات دولار بالأضافة إلى كميات ضخمة من الأغذية يجري توزيعها على المحتاجين.
الحكومة المغربية بدأت بصرف راتب شهري لجميع عمال المياومة والحرفيين وكل من تعطل عن العمل من غير الخاضعين للضمان الاجتماعي بمعدل 150 دولار شهريا اما الخاضعون للضمان فيصرف لكل منهم راتب شهري 220 دولار.

اغنياء المغرب هبوا وراء مليكهم اما معظم اغنياؤنا فإنهم خلف النوافذ يراقبون الوضع من بعيد.

لم تتجاوز التبرعات لصندوق همة وطن مائة مليون دينار حتى الآن وبعض الاغنياء تبرعوا من أموال المساهمين في الشركات التي يترأسونها ويتقاضون مئات الالاف من الدنانير سنويا رواتب ومكافآت وحوافز ومكافآت لنتبين أن قلة معدودة من أصحاب الملايين تبرعوا من أموالهم الشخصية بمبالغ رمزية بالقياس إلى حجم ثرواتهم أما كبار أصحاب مئات الملايين فلم يحركوا ساكنا حتى الآن ولا ننسى ان اوائل المتبرعين كانوا رجال أعمال عراقيين ِ

ودائع الأردنيين في البنوك تجاوزت 35 مليار دينار ، و استطيع ان اضع قائمة بمائة اسم يستطيع اقلهم ثروة  التبرع بمليوني  دينار، وبالمجموع يمكن لهؤلاء التبرع بمعدل 3 ملايين دينار لكل واحد منهم دون أن تهتز ارصدتهم النقدية والعقارية.

اعرفهم واحدا واحدا وعائلة عائلة ولا مانع عندي من نشر الأسماء  وليذهبوا إلى المحكمة لمقاضاتي؟

ماذا ينتظر أثرياء الوطن؟؟ ان نطرق أبوابهم العالية متسولين متوسلين؟؟، لا مكان في العالم تهربون اليه،، عمان الأكثر أمانا الآن و
مهوى أفئدة مئات الالاف من الاغنياء  لو أستطاعوا الوصول.

ان لم  يتبرعوا ولم تتحرك دماء الأنتماء في عروقهم  فرجاء يا سيدنا أن تعلن الأحكام العرفية وتقلب الطاولة على الفئة المنتفعة الأنانية وخذ من أرصدتهم ما ترده على الفقراء حتى يستوي الغني والفقير في الكفاية ان لم يستووا في الأنتماء.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :