facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





كيف نستعيد ما خسرناه من وظائف


عوني الداوود
02-06-2021 12:03 AM

بحسب موقع المنتدى الاقتصادي العالمي أمس ، فقد خسرت القوى العاملة العالمية في 2020 وبسبب أزمة « كوفيد - 19» نحو ( 255 مليون ) وظيفة بدوام كامل ( وهو رقم منظمة العمل الدولية أيضا ) ، وما يقدر بنحو (3.7 تريليون دولار) في الأجور ، و( 4.4%) من الناتج المحلي الاجمالي العالمي، ما تسبب في خسائر فادحة في الارواح وسبل العيش.

هذا - بالنص - ما أورده المنتدى الاقتصادي العالمي - ونقلته « بترا « يوم أمس - بمناسبة بدء أعمال « القمة الثانية لاستعادة الوظائف « التي عقدها المنتدى الاقتصادي العالمي أمس الثلاثاء وتستمر حتى اليوم الاربعاء بمشاركة ( 1000مشارك ) من ( 108) دول - عبر الانترنت .

« القمة « وفي جلسة ستحمل عنوان « خطة استعادة الوظائف العالمية « - يتوقع أن تعقد اليوم - ستركز على الاهتمام والاستثمار في وظائف المستقبل الناشئة ، عالية الجودة ، وخلق أكبر عدد من فرص العمل .

معظم التقارير العالمية الصادرة تركز على « الوظائف بدوام كامل « لسهولة حصرها ، لكنها لا تستطيع حصر مئات الملايين من « وظائف الدوام الجزئي - بارت تايم « ومئات الملايين من وظائف « المياومة « الأكثر تضررا بسبب تداعيات جائحة كورونا ، مع ضرورة الاشارة الى أن ما خسره العالم من وظائف بدوام كامل في 2020 ، يعدّ أكثر بمعدل أربع مرات مقارنة مع فترة الأزمة المالية عام 2009!!

وبحسب « مدونات البنك الدولي « التي أطلقها حول « حصاد 2020 « ، فقد أفضت الجائحة إلى سقوط 88 مليون شخص آخر في براثن الفقر المدقع في 2020، كقراءة أولية ، متوقعا في سيناريو أسوأ ، ارتفاع الرقم إلى 115 مليوناً ، ووفقاً لأحدث نسخة من « تقرير الفقر والرخاء المشترك « ، فإن كثيراً من « الفقراء الجدد» يشتغلون على الأرجح في قطاعات الخدمات غير الرسمية، والإنشاءات، والصناعات التحويلية ، وهي القطاعات التي تأثَّر فيها النشاط الاقتصادي بشدة من جراء الإغلاقات العامة والقيود الأخرى على الحركة والانتقال.»

ارقام المنطقة العربية - وبحسب تقديرات « اسكوا « - فان العالم العربي خسر نحو ( 1.7مليون ) وظيفة في 2020 ، و( 42 مليار دولار ) من الناتج المحلي .

محليا - وبحسب المرصد العمالي الأردني التابع لمركز الفينيق للدراسات الاقتصادية والمعلوماتية، فقد خسر الاقتصاد الأردني خلال 2020 ما يقارب 140 ألف وظيفة، كنتيجة لتداعيات جائحة فيروس كورونا.

- وبحسب آخر بيان للبنك الدولي منذ ايام فتقديرات نسب البطالة بين الشباب الاردني بلغت نحو ( 50%) بسبب جائحة كورونا .

العالم كله مجمع على أن أكبر تداعيات جائحة كورونا طالت « الوظائف « وانعكست على معدلات البطالة والفقر ، بسبب الاغلاقات وتعطل سلاسل التوريد والانتاج ، .. والعالم اليوم يبحث عن حلول وعن تقليل للخسائر وانقاذ ما يمكن انقاذه من وظائف ، واستحداث ما يمكن وما كشفت عن اهميته « جائحة كورونا « من وظائف يجب التركيز عليها حاضرا ومستقبلا وهي تلك المتعلقة بالتكنولوجيا الرقمية والاتصالات وغيرها.

اردنيا ..لا بد من دق ناقوس الخطر ، وعدم الاكتفاء بمراقبة المشهد العالمي والاقليمي ، ولا بد من تعاون حقيقي بين الحكومة والقطاع الخاص ، لمساعدة القطاع الخاص على خلق وظائف تخفّف من نسب البطالة ،وتقديم مزيد من التسهيلات والحوافز الضريبية والجمركية والاستثمارية والتمويلية والحمائية للقطاع الخاص بكافة تخصصاته الصناعية والتجارية والانشائية والسياحية وكافة القطاع ، اذا أردنا حقيقة استعادة ما خسرناه من وظائف .

(الدستور)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :