facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





قيادة هاشمية مباركة ولن نبدّل تبديلاً


القس سامر عازر
08-06-2021 12:04 AM

تأسس هذا الوطن الأغّر بتضحيات ودماء الأردنيين والعرب الشرفاء الهاشميين رغم ضيق الحال، ولكن بالعزم والإصرار والإرادة الصلبة التي لا تنحني والتي بايعت القيادة الهاشمية بيعة أبدية جديرة بالثقة والولاء والوفاء للعرش الهاشمي المفدى الذي استطاع خلال المئة عام المنصرمة أن يبني دولة عميقة جديرة بالاحترام والتقدير في ظروف أشبه ما تكون مستحيلة وصعبة وجافة وفي خضم عواصف محلية واقليمية صعبة وتوازنات قوى سياسية عالمية معقدة. ومع كل ذلك فالخيمة الأردنية بواسِطِهَا الهاشمي قد أثبتت قوتها ومنعتها وقدرتها على المضي بهذا الوطن الأعّز على قلوبنا جميعاً، والذي لا نرتضي عنه بديلاً ولن نرتضي له قيادة بديلة غير قيادتنا الهاشمية صاحبة الشرعية التاريخية والدينية والقانونية والتي حافظت على العهد، وسارت بالأردن نحو مئوية جديدة مبنية على التحديث والإصلاح المنشود الذي يعمق قوة الدولة ومنعتها ويحافظ على مقدراتها ويحافظ على أبنائها.

ويبدو أنه لا يروق لكثيرين أن يروا الأردن يخطو للأمام ويتقدم في كافة المجالات ويقوى من الداخل اجتماعياً واقتصاديا وبالتالي يكون له كلمته التي يؤمن بها والتي تعبر عن تطلعاته ومصالحه ومستقبله، ولذلك ليس غريباً أن تكثر فتن تحاول زعزعة نسيجنا المجتمعي وأمننا واستقرارنا ووحدتنا وصفنا الوطني.

ولكن يبقى الإجماع التاريخي الذي بايعت به العشائر الأردنية الكريمة وأحرار العرب القيادة الهاشمية يتجدد ويتعمق يوماً بعد يوم، خصوصاً وأن النظام الأردني ليس نظاماً دموياً بل نظاماً متسامحاً يجمع ولا يفرّق، أعطى للأردنِ عنواناً ورسمَ اسمَهُ في فضاء الكون حتى غدا للأردن مكانة مقدرة ودوراً هاماً في المنطقة والإقليم والعالم.

قبل أسبوع كرم رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن يوسف الحنيطي البطل المقاتل ابن الكرك البار مصطفى جدعان ورّاد الخريشة، الذي حارب في معارك 67 وبمدفعه الصغير أعطب أربع دبابات وانتهى به المطاف في الأسر أربعة أشهر وكتبت عنه الصحف الإسرائيلية. لذلك أصر موشيه ديان على لقائه لشدة ما كتب عن صموده البطولي الذي أبداه في أرض المعركة، والذي يعكس عقيدة كل الأردنيين في الدفاع عن أرضهم وعرضهم وكرامتهم.

نثق أنَّ تضحيات الشهداء والجرحى والمصابين لن تذهب هدراً، فالوطن هو الوطن والقسم هو القسم وقيادتنا الهاشمية سنبقى لها على العهد والمبايعة مهما نشزت أصواتٌ سرعان ما ستخبو.

عاش الملك.. عاش الأردن

(الرأي)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :