facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





التربية توضح حول اسم فلسطين: الخريطة من المركز الجغرافي والأمر ليس مقصودا


08-09-2021 01:21 PM

عمون - أوضح مصدر في وزارة التربية والتعليم أن الخرائط الجغرافية التي تُضمن في المناهج الدراسية يزودهم بها مصدر رسمي مختص وهو المركز الجغرافي الملكي الاردني ومصادق عليها ومجازة، دون زيادة أو نقصان ولها حقوق طبع ونشر.

جاء ذلك تعليقا على صورة الخارطة الجغرافية في منهاج الصف العاشر، والتي تداولها ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي متهمين فيها الوزارة بشطب اسم فلسطين منها.

وقال المصدر لـ عمون إن الصورة موجودة في المناهج منذ عام 2016، وليست جديدة، مؤكدا أن عدم كتابة فلسطين ليس أمرا مقصودا، والخريطة تظهر الموارد المعدنية في الأردن.

وعن كتابة اسماء دول اخرى محيطة في الأردن على الخريطة، برر المصدر بأن اجزاء كبيرة منها ظاهرة في الصورة.

وكان طالب ناشطون الوزارة بالتوضيح حول حذف اسم فلسطين من خارطة في منهاج الصف العاشر، متساءلين كيف تم ذلك ولمصلحة من؟

وأصدرت الوزارة لاحقا بيانا قالت فيه:

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي قيام وزارة التربية والتعليم بحذف اسم فلسطين من خريطة في كتاب الجغرافيا للصف العاشر الأساسي، لذا تؤكد الوزارة على ما يلي:

أولا: التعبير بكلمة حذف غير دقيق، كون اسم فلسطين لم يكن مثبتا على الخريطة في طبعة الكتاب الأولى عام 2016، ولم يجر عليها أي تغيير على مدى تتابع الطبعات السنوية، علماً بأنه منذ ذلك الوقت لم يرد إلى الوزارة أية ملحوظات تتعلق بهذا الشأن.

ثانيا: مصدر الخرائط الموجودة في الكتب المدرسية هو المركز الجغرافي الأردني، وهذه الخريطة موضوع الحديث مأخوذة كما هي من المصدر.

ثالثا: لا يوجد أية نية لتغييب اسم فلسطين وواقع المناهج الدراسية الأردنية يشهد بذلك حيث تزخر مناهجنا بكافة الصفوف بتناول موضوعات تتحدث عن فلسطين، ففلسطين في قلوب كل الأردنيين ووجدانهم وعلى رأسهم القيادة الهاشمية.

رابعا: تؤكد وزارة التربية أن النظرة إلى المناهج تؤخذ بشمولية وليس بنظرة مجزأة.

خامسا: كما تؤكد الوزارة أنها ستأخذ هذه الملحوظة بعين الاهتمام في الطبعات القادمة من الكتاب.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :