facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





إطلاق مسابقة مشاريع التخرج المعمارية


26-09-2022 05:40 PM

عمون - أكد نقيب المهندسين الأردنيين المهندس أحمد سمارة الزعبي، أهمية التشاركية بين نقابة المهندسين الأردنيين والجامعات في تطوير وتحديد مساقات تخصصات الهندسة لما يواكب سوق العمل.

ولفت الزعبي الى ان هذا التعاون والتشارك يأتي ترجمة لرؤية مجلس النقابة في تطوير مهنة الهندسة لمواكبة التسارع الذي يشهده العالم والثورة الصناعية الرابعة.

من جانبه، أكد عضو مجلس النقابة رئيس شعبة الهندسة المعمارية المهندس عماد الدباس أن الهدف من تشكيل هذه اللجنة يأتي للتنسيق بين النقابة والجامعات الأردنية بخصوص المساقات الجامعية لتخصص الهندسة المعمارية وبحث متطلبات سوق العمل مشيرا الى البرنامج التدريبي لحديثي التخرج مدته 6 شهور يتم من خلاله تدريب الخريج على مهارات تؤهله لسوق العمل ، داعيا الى نقل هذا البرنامج الى الجامعات بالتعاون مع النقابة بحيث يتم تقديمه داخل الجامعات، وبالتنسيق مع وزارة التعليم العالي.

من جهته، قال نائب رئيس هيئة اعتماد التعليم العالي الدكتور زيد عنبر إن تواصل الهيئة الدائم مع الجامعات في تطوير الخطط الجامعية لتتواكب مع متطلبات العصر، كما استمع لملاحظات عمداء كليات الهندسة في الجامعات الحكومية والخاصة.

واستعرضت الدكتورة ماجدة يخلف رئيسة اللجنة، خلال اللقاء، الخطط التي سيتم العمل عليها، مقدمة شكرها للشعبة المعمارية على تخصيصها لأصحاب الخبرة الاكاديمية مساحة في هذه اللجنة مشيرة الى ان وزارة التعليم العالي هم أصحاب القرار في موضوع المساقات لكن سيكون للجنة دور في تقديم الاقتراحات وبحث الاحتياجات ، بحيث يتم وضع خطط واضحة تبين الاحتياجات الاكاديمية والمهنية .

وتم خلال اللقاء استعراض الأفكار التي قدمها الحضور لتفعيل دور اللجنة، حيث تم التأكيد على التشاركية في وضع الخطط، وضرورة تطوير الخطط الجامعية ، وطالبوا بضرورة السماح للزملاء المهندسين الأكاديميين بممارسة مهنة الهندسة .

وعلى هامش اللقاء تم اطلاق مسابقة مشاريع التخرج المعمارية للعام 2022 تحت شعار (مكان) لطلبة كليات هندسة العمارة في الجامعات الاردنية، حيث اكد نائب رئيس شعبة الهندسة المعمارية المهندس شاكر خليف ان هذه الدورة من المسابقة تحمل اسما مميزا "مكان" لتكون لها هوية تحاكي الهدف من هذه المسابقة حيث أن القصص و الروايات تتحدث عن تأثير المكان وتفاعله مع الإنسان والاثر الذي يتركه في الذاكرة البصرية لذلك كان لا بد في كل تصميم لمكان جديد من معرفة قصة و رواية المكان و تطويرها.

وحضر اللقاء ممثلين عن عمداء كليات الهندسة وكليات العمارة ورؤساء اقسام العمارة في الجامعات الأردنية وأكاديميين ممارسين من القطاع الخاص.





  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :