facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





ملاحظات أمام مدير الأمن العام


المحامي محمد الصبيحي
30-09-2022 09:48 AM

المحظوظون العشرة

أزمة السير اليومية أمام قصر العدل سببها شرطة السير ألتي اغلقت ممر التحميل والتنزيل ليصبح موقف اصطفاف لضباط الشرطة وبعض موظفي قصر العدل، فتحول وقوف سيارات التاكسي إلى عرض الشارع الرئيسي واختناق مروري كبير.

ممنوع الوقوف أمام قصر العدل ورقباء السير بالمرصاد بإستثناء المحظوظين العشرة الذين استولوا على طريق الخدمات.
مبروك عليهم ملكية مدخل قصر العدل.
                   
 المتهم بريء حتى تثبت إدانته

القاعدة الراسخة في العدالة الجنائية يا باشا ان المتهم بريء حتى تثبت إدانته بحكم قطعي وهذا ما نصت عليه الفقرة 4 من المادة 101 من الدستور الذي تتقدم نصوصه على كافة النصوص في القوانين والأنظمة والتعليمات.

النصوص الدستورية لم توضع للزينة والمباهاة بين دساتير العالم.

والمادة 8 من الدستور نصت على حفظ كرامة الموقوفين والمقبوض عليهم.

هذه النصوص موجودة في كل الدساتير .

وعليه لماذا يتم توديع المتهم الموقوف في الدول المتقدمة إلى المحكمة بكامل اناقته وملابسه المدنية وعندما يعود إلى السجن يرتدي ملابس السجناء؟؟

الجواب طبعا لحفظ كرامته بين الناس وتمييزه عن المحكومين الذين يحاكمون عن جرائم متعددة ولانه بريء حتى تثبت إدانته.

في بلدنا يتم توقيف كاتب او صحفي فيتم إحضاره لجلسات المحاكمة وقد انتعل ( شبشب) وارتدى ملابس السجن والقيود في يديه وقدميه لافرق بين كاتب مقال او مرتكب حادث سير وبين مرتكب جناية سرقة او اختلاس او ممارسة أعمال منافية للأخلاق والدين.

ينظر الجمهور الحاضر اليه ويتهامسون وتسري الشائعات في الحي والبلدة ويتناقل الناس الخبر وحين يصدر قرار ببراءة المتهم لا يسمع به سوى عدد قليل من القريبين.

هذه تعليمات وأنظمة إدارة السجون المخالفة للدستور وقواعد واتفاقيات حقوق الإنسان الدولية.

بدها إعادة نظر يا باشا لتسجل في تاريخ الأمن العام صفحة مشرفة في عهد رئاستك لهذا الجهاز الوطني العريق.

واتس آب شكاوى السير

إدارة السير خصصت رقم واتساب لأستقبال الشكاوى

اختبرنا الرقم يا باشا بملاحظة ومشكلة مرور مستعصية على مرأى ومسمع قسم السير في مركز أمن تلاع العلي جاءنا جواب ( وصلت ملاحظتك وقيد المتابعه).

طبعا مر اسبوع وراء اسبوع ثم جاوز الأمر اسابيع فتيقنا ان هذا الرقم للزينة والدعاية.





  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :