facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





تفسير موت جبريل في المنام


06-12-2022 09:20 AM

عمون - جاء في تأويل رؤيا موت جبريل -عليه السلام- في المنام عدة دلالات، نذكر منها ما يأتي:

قال بعض المفسرين أن رؤيا ملَكٍ في المنام تعبر عن رؤية ملك البلاد، فربما دلت رؤيا موت جبريل في المنام على موت ملك البلاد، والله أعلم.

لما كان جبريل -عليه السلام- الملك الموكل بانزال العذاب على بعض الأمم، فربما تدل رؤيا موته في المنام على رفع عذابٍ عن البلد التي يقطن فيها صاحب الرؤيا، وإن كان صاحب الرؤيا مريضا فربما تدل على شفائه من مرضه، كون المرض أحيانا يكون ابتلاء من الله بسبب معصية معينة.

قد تدل رؤيا موت جبريل في المنام على اندثار سنة النبي -صلى الله عليه وسلم- في مكان سكن صاحب الرؤيا، لأن جبريل هو الملك الموكّل بالوحي للنبي -عليه الصلاة والسلام.

تفسير رؤيا جبريل -عليه السلام- في المنام
لتأويل رؤيا جبريل -عليه السلام- عدة دلالات، حسب تفاصيل الرؤيا أو حال الرائي، وتفصيلها على النحو الآتي:

قال ابن شاهين أنه من رأى جبريل -عليه السلام- فربما يسافر في طلب العلم ويحصّل علماً نافعاً.
إن رأت العزباء جبريل -عليه السلام- في منامها وكانت راغبة في الزواج فربما تشير رؤياها إلى زواجها من رجل صالح.

إن رأت ذلك امرأة متزوجة لم تنجب فربما تكون بشرى لها بمولود ذكر تُرزَق به، كما بُشّر زكريا بيحيى -عليهما السلام-.

قد تدل رؤيا جبريل -عليه السلام- على أن صاحب الرؤيا يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر، ويُقيم حدود الله -عز وجل-.

قال ابن سيرين في التفسير المنسوب له أنه من رأى جبريل -عليه السلام- يناوله طعاماً، فإنه يكون من أهل الجنة -إن شاء الله-.

أما إن رآه مهموماً أو حزيناً فإنها قد تدل على عقوبة تنزل بصاحب الرؤيا، والعياذ بالله.

قال النابلسي أن رؤيا جبريل لمن كان مهموماً فرج له، ومن كان مريضاً ربما تدل على شفائه، ولمن له أعداء فإنه يظفر بهم ويأمن شرهم بإذن الله، وإن كان مظلوما نصره الله على من ظلمه.





  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :