facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss




إليها بالتحديد .. السنديانة الهاشمية


رنا شاور
25-05-2011 03:26 AM

من تواضع لله رفعه، ولهذا لا تلمح في عيون الناس تجاه صدق خلق الأميرة الهاشمية بسمة بنت طلال حفظها الله إلا أخلص أنواع الحب والامتنان، أينما حلّت في جنبات الوطن العامر.

من تواضع لله رفعه، ولهذا أحبها ويحبها الناس بكل ما لديها من بساطة الدنيا وعفوية اللقاء وحسن المعشر. ولا تمتلك إذ تقترب منها إلا أن تأسرك ببسمة محياها، بتواضع وتلقائية عز نظيرها وندر صدقها في هذا الزمن.

بكامل إرثها التاريخي العربي الهاشمي نذرت للعطاء عمرها، وهي التي تشربت جمع الصفات الإنسانية والقيادية التي شكّلت طباعها منذ طفولتها فحشدت هذا الجمع المتقن من الخصال لخدمة الفقير والمحتاج واليتيم والمريض والصغير والكبير بيد حانية كريمة لوّنت أيام الكثيرين بباقات الأمل، وقادت بكل عزم وحكمة مسيرة المرأة الأردنية حتى تبوأت نساء الأردن مواقع ريادية في العلم والعمل والمجتمع، ونهضن إلى مكانة تباهي بها المرأة الأردنية العالم أجمع.

أحبّها ويحبها الناس، وأفاخر أن كان لي شرف العمل بتوجيهاتها الحكيمة، فأزداد كل يوم اعجاباً بتفانيها الاستثنائي في أداء رسالتها الوطنية وتواصلها اللامحدود مع بنات وأبناء الوطن بصدق وشغف، لخدمة الإنسان الأردني بشفافية وجهد لا يلين لتحقيق التنمية.

بارك الله في عمرك سيدتي سليلة آل البيت الأشراف، ابنة الملوك، شقيقة الملوك، عمة الملوك، سمو الأميرة بسمة بنت طلال المعظمة، وها أنت تزدادين صفاءً وعطاءً وتلفك السنين حكمة وأصالة، وتفيض بك قلوب الناس محبة وفخراً.

أنعم الله على سموك بالسعادة والرضى وبعافيه من عنده لتبقي أبداً مرفأ ومنارة للمحتاجين وفناراً على دروب الخير.. ياسنديانة الشموخ، ياشجرة العز الوارفة التي تنشر البشائر وتظلل بخيراتها وعطائها الوطن وأبناء الوطن، ويزهرفوق بسمتها الثمر.

بعض ذوي العطاء لا يتكررون، ولا يضيع جميلٌ أينما زرعَ، ومنك يا إشراقة الخير ننهل رفعة الخلق، ولعلّ في أخلاق الأميرة الهاشمية، حفظها الله ويسّر دربها، ما يدعو كثيرين لتعلّم قيمة التواضع والبساطة في الحياة، والإخلاص في النيّة والعمل.

بعيدك أدعو الله أن يديمك.. الأميرة الهاشمية الإنسانة.

(الرأي)





  • 1 عبدالهادي راجي المجالي 25-05-2011 | 03:55 PM

    مقال جميل وصادق ودافيء


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :