facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





ما بعد بشار الأسد ليس سهلاً


01-10-2011 01:01 PM

يجمع المسؤولون الغربيون على أن نظام بشار الأسد انتهى. وتُنقَل عن الدوائر الضيقة المحيطة بالنظام أفكار شتى للتعامل مع مرحلة ما بعد السقوط، تستفيد من تجارب الربيع العربي، جلها مبنية على أساس الاحتراب الطائفي والتحصن في القرى المنيعة، والتهديد باستخدام سيناريو الدولة العلوية، أو إعلانها فعليا. وفي سبيل ذلك تسخر إمكانات مالية تقوم على نهب مقدرات الدولة من العملة والذهب وتسخيرها في خدمة المجاميع الأمنية والعسكرية التي تتسلح بأحدث أنواع الأسلحة. بحيث تفرض "الدويلة" شروطا أفضل تمكن رؤوس النظام من الإفلات من العقاب، وتفشل في الوقت ذاته إمكانية بناء سورية حديثة وديمقراطية.

يدرك بشار عزلته التامة، ويعرف أن مواقف روسيا والصين لا قيمة لها عمليا، ولم تجد نفعا لا مع القذافي ولا مع صدام حسين ولا مع الصرب ولا مع غيرهم. البلد الوحيد الذي يقف معه هو إيران بامتداداتها في العراق ولبنان، وهي ستشجع "الدويلة" وستحاول إيجاد عمق لها من خلال شيعة لبنان والعراق. وفي النهاية لدى إيران خبرة واسعة في إدارة الحروب الأهلية والاستفادة منها سواء في لبنان أو العراق أو أفغانستان.

في المحصلة، بشهور أو سنوات ستذوي هذه الدويلة، ولن تكون إيران بمنأى عن التغيير، وحزب الله نفسه ضجر من نظام بشار، وبحسب ويكي ليكس، فحزب الله يتهم النظام السوري باغتيال عماد مغنية. وستكون أولوياته الحفاظ على نفسه ومصالح طائفته التي تكاد تكون أكثرية في لبنان لا ربطها بنظام آفل.
ليس سهلا التعامل مع واقع حرب أهلية، لكنها حرب فرضها النظام الطائفي على شعب أعزل. المرحلة الأصعب كيفية التعامل مع بقايا النظام الآفل. فلم تعرف البشرية إجراما ووحشية نوعا وكمّا مثل نظام الأسد أبا وابنا. الفارق بينهما فقط في التوثيق، فجرائم الأب وثقت نصوصا في تقارير منظمات حقوق الإنسان، أما الابن فقد أتاحت ثورة التقانة توثيقها صورا وبثها بأسرع وقت على أوسع نطاق. وهو ما أتاح للضحايا والمتعاطفين معهم والشامتين بهم فرصة مشاهدة الحدث وكأنه أمامهم عيانا. فجعنا في أول الثورة السورية بصور حمزة الخطيب الطفل الذي بتر عضوه التناسلي وخرم جسده، وبعد نصف عام فجعنا باغتصاب الفتاة زينب الحصني ابنة التسعة عشر ربيعا وشويها وتقطيع أوصالها.

حقيقة ما أزال أعيش صدمة مشاهدة الفيديو الكامل الذي لم ينشر على وسائل الإعلام، الجثة سلمت من الأمن لمشفى حمص. أي أن جهة رسمية أرادت توصيل رسالة واضحة هانحن فاحذروا. الجثة بعد إعادة تركيبها رأس مقطوع ومشوي، ويدان كذلك مقطوعتان ومشويتان. هذه آخر رسالة للتخويف، كل قصة زينب أن شقيقها مطلوب للأمن.

تجرى عمليات اغتصاب على نطاق واسع، لكن لأسباب اجتماعية وأخلاقية يتكتم عليها، لكن قصة زينب تمثل ما بعد الوحشية. السؤال الكبير كيف يمكن التعامل مع عصابات الإجرام هذه بعد سقوط النظام؟ وكيف يمكن التعامل مع رئيسها بشار الأسد؟ الشعب السوري أجاب بوضوح استمرار الثورة. هكذا تصرّف أهل زينب التي تخلد في رحمة الله بعد أن رحلت عن جحيم النظام الوحشي.

هذا الجواب العاجل الآن، لا يلغي التحضير للجواب الآجل غدا. السؤال مفتوح للثوار وأنصارهم، وللطاغية وأنصاره. ولا أستغرب أن يطالب أنصار الطاغية في عمان بإلحاق المدونة طل الملوحي بابنة بلدتها زينب الحصني. ولا نعلم إن كانت طل لقيت نفس المصير، فلا أحد يعلم عنها شيئا. يا الله كن في عونهم.




  • 1 " باحث" 01-10-2011 | 01:56 PM

    ياالله كم انت صحفي "محايد"!!
    ليس دفاعا عن نظام الاسد، ولكن مهما كانت الاسباب لن يكون البديل في سوريا- وحتى وان وقفت امريكا خلفهم- الاخوان المسلمين.
    مقال...بفكر الاخوان المسلمين ....

  • 2 الاردني الحر 01-10-2011 | 02:32 PM

    سيبقى الاسد قويا وستبقى سوريا دوله عربيه ممانعه ولو استطاعت امريكا فعل شي كان عملته من زمان. امريكا الان ضعيفه جدا ولا تستطيع ان تفعل شي بسوريا لان سوريا بلد غير نفطي ومين بدو يدفع ثمن الحرب والصواريخ؟؟؟؟؟

  • 3 اردني حر 01-10-2011 | 03:07 PM

    اهم اشي الاردن بخير وعصيه على الماجورين

  • 4 عارف البير وغطاه 01-10-2011 | 03:23 PM

    إذن هل الإصلاح أن يبقى بشار إلى الأبد أيها الكاتب العبقري؟
    مبدأ التوريث والبقاء في الحكم إلى الأبد دفنه الربيع العربي؟
    هل سينجح بشار في أي انتخابات حرة ونزيهة قادمة؟ ألا يكفيه 11 سنة؟ ماذا لو مدد له 4 سنوات أخرى؟ وبعد ذلك، ألا يوجد عبقري غيره يفري فيره بين السورين؟

  • 5 أردني 01-10-2011 | 04:33 PM

    ان شاء الله قريبا يزول

  • 6 إلى 1 01-10-2011 | 04:34 PM

    أنت "..."، و لست "باحثا"!!

  • 7 ابن الجنوب 01-10-2011 | 04:37 PM

    تغطية الجزيرة لأحداث ليبيا غير الحيادية, و الأحداث المبكرة على لسان شهود العيان, و اعادة بث مقاطع مفبكرة مرارا و تكرارا, فالتصعيد ليس على الأرض و انما في الأعلام فقط, المقالة عاطفية بامتياز و العنوان لا يعكس المحتوى, الجزيرة فقدت مصداقيتها, أبو هلالة و أعضاء الجزيرة يكثفون المقالات التي تتحدث و كأن النظام السوري سقط و انتهى. الله يحمي الشعب السوري.

  • 8 مراقب للجزيرة 01-10-2011 | 04:49 PM

    في ليبيا أكثر من 100 مدرسة تم تدميرها, و أموال نظام القذافي المجمدة لن تعود الى بنك ليبيا المركزي بل تعود مشروطة لأعادة الأعمار بشركات الدولة التي جمدت هذه الأموال, أليس الأولى بنظام ديمقراطي ثورجي ليبي أن يحيل هذه العطاءات لشركات و سواعد ليبية, هذه مكاسب ما يسمى بثورة ليبيا, هذا بعض من تبعات ال"ثورة" في ليبيا, الشعب السوري أوعى من مقالات مسمومة.

  • 9 ابن الخةالده 01-10-2011 | 04:55 PM

    شكرا يا استاذنا الكبير ياسر نعم سيزول نظام المجرم القاتل الشبيح بشار ...

  • 10 الى رقم حمسه 01-10-2011 | 04:56 PM

    القوي هو الله وبشار الى زوال دم الابرياء يا فهمان لن يذهب هدر والده ذاق مرار موت الولد قتل في ابنه باسل لكن هذا سنرى ان شاء الله ماذا سيحل به

  • 11 محمد ابو هلاله 01-10-2011 | 05:29 PM

    بس بدي اسال .......

  • 12 غازي ابو نايف 01-10-2011 | 05:44 PM

    للمدافعين عن نظام بشار المجرم الذي يسفك الدماء ويحارب شعبه بالدبابات والاسلحه الثقيله اسأل من فوضه بحكم سوريا الحبيبه مدى الحياه على اساس توريث الحكم في هذه العائله التي جاءت بانقلاب عسكري وهل تصدقون نتائج الانتخابات بنسبه 99% التي يقوم بادارتها شبيحه النظام اللصوص كلنا نخاف على مستقبل سوريا ولكن الحل بسيط اذا اراد بشار وهو اجراء انتخابات حره ونزيهه وباشراف جهه محايده بعد سحب الجيش من الشوارع

  • 13 ابو الحلول 01-10-2011 | 06:48 PM

    نعتذر

  • 14 د. مها 01-10-2011 | 07:30 PM

    جحيم بشار ولا جنة ....

  • 15 سياسي 01-10-2011 | 08:36 PM

    كل من يؤيد بشار الاسد ليس في قلبه رحمة بل مال بعثي مأجور. هل يجوز ان يحكم شخص قتل الالاف امة سورية متحضرة ؟ ماذا انجز بشار غير القتل والانسحاب من لبنان وترك الجولان هادئة ؟؟ بالله عليكم اعطوني انجازا واحدا غير الكلام ؟

  • 16 أبو ميشيل 01-10-2011 | 11:07 PM

    كان حرياً بأبو هلالة أن يكتب (ما بعد بقاء بشار الأسد ليس سهلاً) لأن النظام في سوريا صمد وسيبقى ، أما الجزيرة فهي التي أصبح إستمرارها صعباً بعد فشلها في تحقيق مشروعها في سوريا الذي أنشئت من أجله

  • 17 سلطي 01-10-2011 | 11:07 PM

    رقم2 كلامه صحيح 100% امريكا مش رايح تدخل لانه ملهاش مصلحه

  • 18 الجازي 02-10-2011 | 12:20 AM

    سوف يبكي الاشقاء السوريون على ايام الاسد ماهي مخرجات الثورة في تونس ومامخرجاتها في مصر وليبيا التي بدآ فيها النزاع على توزيع السلطة نحن ضد الاستبداد نتعاطف مع اخوتنا في الشام ولكن نخاف من الحرية التي تآتي على دبابات الغرب الطامعة في بلادنا وتقسيمنا مناجل دولة اسرائيل المشؤومة وهاهو الرئيس الفلسطيني ابومازن قد اظهر مافي جعوب الغرب لنا ولقضيتنا العادلة والشاطر يفهم وكل الشكر للاستاذ ياسر ابو هلالة

  • 19 حر 02-10-2011 | 12:24 AM

    حكي .....

  • 20 عربي 02-10-2011 | 12:36 AM

    سيادة الرئيس بشار الاسد سيبقى ما دامت الامة العربية الحرة باقية
    وليس الناطقين بالعربية وقلبهم ينطق بالعبرية
    ..........

  • 21 محمد الصمادي 02-10-2011 | 12:40 AM

    أبدعت صديقي العزيز أما بالنسبه للدكتاتور فباذن الله نهايته الأليمه قريبه

  • 22 شبلي 02-10-2011 | 12:42 AM

    اخواني الي بصير بسوريا ليس الا فركة اذن لبشار من امريكا وحبيبتو اسرائيل بسبب ميل بشار الشديد لطهران وجود بشار حامي حمى اسرائيل ضروري لحماية اسرائيل .....

  • 23 الى انصار هذا الكلب 02-10-2011 | 12:44 AM

    في لم اسمع عن رئيس نذل بهذه البشاعه

  • 24 زمان التغيير 02-10-2011 | 12:47 AM

    كل من يدافع عن المسخ البشري هو مسخ مثله. ولسوف يضمحل هذا النظام

  • 25 اردني 02-10-2011 | 12:47 AM

    الله له بالمرصاد فرعون من قبله اذله الله وجعله عبرة للناس وعلى مدار الزمن وباذن الله سنرى فيه وفى حاشيته وزبانيته يوما اسسودا

  • 26 الجزيرة ... 02-10-2011 | 02:42 AM

    ولا حتى تحلم فيها ...................

  • 27 الحارث 02-10-2011 | 09:21 AM

    أحسنت والطاغية الى الى زوال ان شاء الله

  • 28 ابو هلاله 02-10-2011 | 10:44 AM

    بعدك .......

  • 29 طفيلي 02-10-2011 | 12:12 PM

    احسنت يا ابو هلاله
    انه الطاغية الشيعي العلوي بشار لقد تعلم القتل على يد ابيه حافظ الله لا يرحمه
    حسبنا الله ونعم الوكيل على بشار وماهر
    اللهم انصر المسلمين

  • 30 بشار واستحي من اسمي 02-10-2011 | 12:39 PM

    احسنت يا ياسر

  • 31 ابن سوريا 02-10-2011 | 12:50 PM

    نعم إنه الى زوال هذا المجرم والخوف من الذي يأتي بعده غير مبرر أين كان سيكون ارحم بهذا الشعب لقد قتل وابوه وعمه آلاف من السوريين دمائهم لا زالت غضة نضرة لم تجف بعد ليأتي المجرم الإبن ليتم ما بدئة والدة وعمه وإنشاء الله ستكون نهايته وخيمة وسيقتل شر قتله

  • 32 متابع 02-10-2011 | 01:28 PM

    ياسر أبو هلالة من شرفاء القلم القلة في الأردن


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :