facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





اسئلة كبرى. واجابات متواضعة.


د. صبري الربيحات
14-04-2015 09:31 PM

اليوم كنا على موعد مع جمهور عريض من شباب الجامعات الاردنية لبحث موضوع التطرف والارهاب ...واساليب الترويج لثقافة التطرف وعناصر الجذب التي تستهوي البعض وكيفية العمل على تحصين الشباب ضد التطرف واساليب نشر ثقافة الاعتدال والوسطية وتقبل الاخر..كنت اول المتحدثين في اللقاء الذي نظمه ثلة من شباب اربد مع جامعتهم التي كانت منارة فكر وانفتاح منذ ان تاسست في نهاية السبعينيات برئاسة اكثر شخصياتنا التي عملت في السياسة انفتاحا وصدقا وقربا من الناس ...لقد كان عدنان بدران ولا زال انقى الرجال الذين تحملوا مسؤولية ادارة الحكومات سريرة وربما الانظف يدا وقلبا وعقلا فنقل ذلك الى بيئة الجامعة التي لا يزال خريجيها مختلفين في الفكر والريادة والانفتاح عن خريجي الجامعات الاخرى.

في المؤتمر الذي رعاه الشيخ عبدالرحيم العكور مندوبا عن الامير غازي بن محمد كانت ثلاثة اوراق رئيسة تناولت الاولى تعريف التطرف واتجاهاته وسماته وانواعه وكيفية تطوره وتناميه في الاوساط التي يتولدفيها....وقد توليت عرضها وسط حضور قلما تشهد مثيلا له في جامعاتنا ومجتمعاتنا هذه الايام...

تلتها ورقة حول دور العلماء في التصدي للتطرف ومحاربة ثقافتة ومحاصرة انتشارها...وكيفية ابطال زعم االمروجين لها عرضها الشيخ العكور ... في حين اعتذر الدكتور محمد نوح القضاة عن عرض ورقته بعد أن حضر الافتتاح وانسحب قبل موعد ورقتهلاسباب غير معروفة.

في ظني اننا كنا ندور حول الموضوع دون ان نلامس جوهره...واستعرضنا ما لدينا من ادبيات
وتفسيرات دون ان نجيب على الاسئلة الاهم والمتعلقة ب لماذا يلتحق الشباب بالتطرف والثقافات المتطرفة التي اخذت تتوالد في فضائنا بسرعة تفوق سرعة استيعابنا ؟...ولماذا نشأت هذه الجماعات ؟ومن الذي يدعمها...؟ ولماذا لا تزال فاعلة بالرغم من اعلان عشرات الدول عن تاليف تحالف للقضاء عليها....

الاسئلة كثيرة جدا والاجابات تقليدية تحوم في فضاء المتيسر.....والتطرف الذي يتحدث عنه الساسة موجود في اليهودية والمسيحية والاسلام....فما كانت الحرب لتنشأ في مكان ما لولا تزمت الاطراف المتحاربة واصرارها على انها على حق وغيرها على باطل ..فحكمة طرف من اطراف اي قضية تكفي لابطال نوازع الاخرى للعنف والقتل والدمار.

في اليوم الذي استهليته عند السابعة في رحلة بين حقول قمح حوران والنظر الى حوض البقعة والتلال التي تحاصره من الغرب والشرق والجنوب.. رحلة فيها من نسمات الربيع ما ينسيك عواصف الربيع العربي ولو الى حين ....فالبعد عن جهاز الكمبيوتر وصفحات المواقع الاخبارية ياخذك بعيدا لكي لا ترى صورة اللواء حفتر وما وراءها من صراع ودمار من ...وتناى بك عن تحليلات العميد العسيري لاخر ما حققته الضربات الجوية واخبار اقواعد والمقرات والمعسكرات التي انتقلت من ايدي صالح والحوثيون الى لجان الثوار.....كما تبتعد بك الرحلة عن اخبار شباب وشابات الراي وهم يلفظون اخر حججهم في وجه الحكومة التي ادارت ظهرها لمشكلاتهم التي لم تكن قراراتها بريئة منها.

التطرف ليس خاصية لثقافة او ديانة او مجتمع بعينه بل هو ظاهرة انسانية تتعمق عند احساس الجماعات بالتهديد وظهور الاستقطاب والظلم وفقدان الثقة والجهل...ويتلاشى
عندما تتخلى الدول والنظم عن سياسات الاقصاء والتهميش وتتبنى برامج حقيقية لتوسع المشاركة وتستوعب طاقات الجميع في علاقة قانونية بين الافراد ونظامهم لا يشوبها التمييز او المحاباة والظلم.
الشكر للجامعة وللشباب الذين نظموا فعالية اليوم والمشاركين فيها...




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :