facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





اللعنة التركية ..


د. صبري الربيحات
08-03-2017 01:20 PM

في المؤتمر الصحفي الذي عقده كل من رئيس الوزراء التركي وضيفه الاردني بدى رئيس الوزراء الاردني متعبا وقلقا.. حديث دولة رئيس الوزراء الاردني صرف الناس عن محتوى ما قال..ودفعهم للتركيز على الهفوات والاخطاء التي ظهرت في المؤتمر.

وبعد دقائق اجتاحت وسائل التواصل الاجتماعي فيديوهات وصور وتسجيلات للهفوات وتعليقات لا حصر لها.

ارتباك الرؤساء والساسة ليس جديدا فهو يحصل وبشكل اخطر واكثر حرجاً ...فقبل اسابيع بدى الارتباك على ترامب في اول زيارة له لـ وكالة الإستخبارات الأمريكية "سي .اي. ايه" لكنه تجاوزها في الزيارة الثانية للبنتاجون حيث جرى التحضير بشكل اوسع وادق....وكانت الاخطاء او الهفوات التي ظهرت في حديث الرئيس ملفته لأنها غير متوقعة و متعلقة باسماء وتواريخ يعرفها الجميع.

بعيدا عن ردات الفعل والتندر قد تكون الاخطاء عائدة لارتباك او للإجهاد الشديد وربما لتزاحم الافكار او لتقصير في التحضير او لغضب وانفعال شديدين او لوجود ناطق رسمي يتحدث دائما باسم الحكومة مما جعل الرئيس بعيداً عن الاعلام.

في السنوات الاخيرة كانت علاقة رؤساء الحكومات مع تركيا مش كل ولا بد فقد استقال دولة عون الخصاونة وهو في زيارة لها وتجنب بعض رؤساء حكوماتنا زيارة تركيا ربما لتجنب هذه اللعنة.

الوحيد من الرؤساء الجدد لحكوماتنا الذي عمل في تركيا كان دولة معروف البخيت الذي كان سفيرا فيها قبل عامين من توليه الرئاسة.

لا احد يعرف اذا ما كانت المشكلة في المكان ام الزمان او انها في الخلان ..لكن هناك مشكلة.




  • 1 الشبول 08-03-2017 | 01:57 PM

    ليش يتطلب من الرئيس هاني الملقي يكون خارق وان لايغلط وكأنه ماكينا مش انسان ، الرجل تعبان ومرهق ويمكن يكون مريض ونسأل الله له الشفاء والراحة والعودة سالما


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :