facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الى اميرة (الباشا الوحيدة)


اسماعيل الخوالدة
25-08-2020 03:33 PM

إلى إبنة اخي الوحيدة الدكتورة مرام بنت الباشا ( كبيرنا ابو عون ) مرام يا بعد قلب عمها اسماعيل وروح عمها اسماعيل ، تعرفين انني اخبرتك يا صديقتي انه عندما انجبتك لنا زوجة اخي ابو عون كنت انا في الصف الرابع وكنت انا اخر العنقود في العائلة ( كما يقال ) ورفرف قلبي وقتها اصبحت( عم ) وكنت اتمارض لكي اكسب الاجازة لابقى اشاهد اجمل طفلة رأتها عيناي ولا اعرف بأنك ستكونين وحيدة اخي وقتها، شاهدتك لأول مرة بوجهك الملائكي الذي زاد من توازن هذا العالم ، جذبني اليها الخشوع المحيط بالطهارة بعينيكي الواسعتين ، وبسمة مشرقة تحولني في حضرة جمالك الى افضل عم بالعالم بأسره ،جاءت (العروس) مرام اليوم كبطلة اجمل رواية جميلة تكسر روتين الحروف بمشهدها المفاجىء ، فجن الحب في ابنة اخي (الباشا) واحترق الوريد، اذكر حين بدأت مرام بالمشي والكلام كنا نلعب سوية على اساس انني طفل معها رغم اني اكبرها بعشرة اعوام.

عندها اشاهد الأميرة مرام يتوهج القلب بالحب ، لأخذها على عجالة من حديقة اخي، ابا عون سبحان الله كم كانت ولا زالت اميرة (قوم جبر ) لكي امضي يومي باللعب معها.

تتزوج اميرتنا مرام اليوم ونعيش كل التناقضات من فرحة زواجها من مهندس خلوق ومن من عائلة خلوقة وما اجمل الحياة حين تجتمع الاخلاق طبعا هذا شعور الفرح، فأصبحنا نضحك حين ونتباكى حين عندما يداهمنا فكرة ان اميرتنا ووحيدة اخي ، ستغادرنا ، ولكن ما يطفئ غضب زواج اميرتنا الوحيدة انها ستعيش مع رجل خلوق وعائلة شيوخ بإخلاقها ونبل اصلهم في حياة و سكينة واستقرار يعيشان روحا واحدة ، يا ابنة اخي الحبيب سكنتي قلب عمك ،وبحجم محبتي لك، وحرقتي عليك وفرحتي بك أن اليوم د . مرام اصبحت (عروس) واخاف من الان ان تهاجرينا خارج الوطن في المستقبل للعمل مع زوجك ، عندها عمك كيف يستطيع ان يخفي جراحه والدموع عنك ، ولكن لانني اتمنى لك وللمهندس محمد سأكتم الجراح كل ليلة، مرام أشتاق اليك في جميع الحالات قريبة ام بعيدة، انت نسخة كاملة عن جدتك (امي الحنونة ) جدتك التي ربتك حتى اصبحت صبية ( لانشغال امك بالدراسة ) من جديد !

احبك يا ابنة الغالي الوحيدة د. مرام (الباشا ) ابا عون الغالي




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :