facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الدَّمُ الأُردني الطّاهر ..


حيدر محمود
26-08-2020 12:01 AM

«جثمان الشهيد سليمان حرب الكعابنة الذي عَرَفه «الأمن العام» من رقَمه - جزاه الله خيراً - دليلٌ آخر على أن التضحيات الأردنية أكبر من أن تُعَد، أو تُحصى.. وهي موضع فخرِ الأردنيين، والفلسطينيين والأُمَّة كُلَّها.. فإلى روح هذا البطل، وإخوانِه، وأهلهِ، وذويه.. وإلينا جميعاً في غربِ النَّهرِ وفي شرقِه.. نقرأ في هذا الصباح «آية الشهداء»: «ولا تحسبن الذين قُتِلوا في سبيل الله أمواتاً بل أحياءٌ عند ربِّهم يُرزقون».

«الدَّمُ الأردنيُّ» نارٌ ونورُ

وهو للقُدسِ دائماً منذورُ

كُلَّما نادت «القبابُ» سكبْناهُ

غزيراً.. حتّى يفوحَ البُخورُ

ويَفوحُ العبيرُ من شُهداءِ

الجيشِ.. فالأحمرُ الزكيًّ زُهورُ

من هنا يبْدأ الطريق إلى اللهِ

وإنّا على الطّريقِ نَسيرُ

مُنْذُ كُنّا، وكأن، لم نُخْلفِ

الوعدَ.. ولا غاب عن مداهُ الحضورُ!

تَوْأَمْ اللهُ بَيْنَنا، فَهْوَ نَهْرٌ

وحمىً.. والعَسيرُ فيهِ يَسيرُ

وفَقيرٌ - حدَّ الخصاصةِ - لكنْ

بكراماتِ أهلِهِ مبرورُ!

ورحابُ «الأَقصى» تُزغردُ للجُنْدِ

ويعلو «التَّهليلُ»، والتكبيرُ

أيَّها الجيش.. يَسْلَمُ الكَفُّ

والسيّفُ.. ووقفٌ على هواكَ السُّطورَ

وعلى «القائدِ المُفدّى» سلامٌ

من «ثُغورِ».. تَغارُ منها «الثُّغورُ»

سوف نلقاهُ.. طالَ، أم قَصُرَ

الدَّهْرُ.. ولا بُدَّ أنْ تُوَفىّ النُّذورُ!

الرأي




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :