facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





مؤسسة الإذاعة والتلفزيون الى العالمية


د. موفق العجلوني
30-05-2021 08:24 AM

تعود بي الذاكرة الى الاعوام ١٩٨٠ /١٩٨١ عندما التحقت بالعمل في مؤسسة الإذاعة والتلفزيون الأردنية كمذيع ومحرر اخبار انجليزي في الفترة المسائية حيث كنت موظفاً في المجلس الوطني الاستشاري، وكنا أربعة زملاء متعاونين نتناوب على إعداد نشرة الاخبار الإنجليزي الساعة السابعة مساءاً، وكان على رأسهم المرحوم معالي الدكتور سلمان الطراونه حيث كان يعمل في ضريبة الدخل، وقد خانتي الذاكرة بتذكر الزميلين الاخرين واللذين كان احدهم يعمل في المجلس القومي للتخطيط / وزارة التخطيط والتعاون الدولي حالياً، والأخر في مؤسسة خاصة .

ومن خلال متابعتي لمؤسسة الاذاعة والتلفزيون - وقد تشرفت ابنتي فرح العجلوني بأن تكون أحد المذيعات الاردنيات والمراسلات لنشرة الاخبار الإنجليزي في التلفزيون الأردني مؤخراً وقبل اغلاق قسم الإنجليزي – فقد لاحظت ان هنالك تقدماً ملموساً وتطوراً غير مسبوق قد حققته المؤسسة من حيث معاصرة المؤسسات الاذاعية والتلفزيونية في العالم، وذلك من خلال ما صرح به عطوفة مدير عام مؤسسة الاذاعة والتلفزيون الاردنية مؤخراً السيد محمد بلقر.

هذا وقد أطلقت المؤسسة مشروع منصة البث الرقمي على هواتف الاندرويد والابل ستور. حيث تحتوي هذه المنصة على آخر الاخبار، ومعلومات وفيديوهات توعوية ومنوعة ومسلسلات وبرامج تعرض على شاشة التلفزيون الاردني، وعلى اعمال مهمة من الارشيف والاغاني الوطنية، بالإضافة الى الاخبار الرياضية وملخصات لمباريات المنتخبات الوطنية والفرق الاردنية في بطولات اتحاد كرة القدم واتحاد كرة السلة وغيرها.

و تأتي هذه الإنجازات استجابة لمشاريع التطوير والتحديث المستمر في نقل الرسالة الإعلامية الأردنية الى اوسع شريحة ممكنة من خلال تقنية OTT لـ “Over-The-Top”، وهي خدمة تُقدم مباشرة للمشاهدين عبر الإنترنت . وتتجاوز تقنية OTT تقنية منصات الكابلات و المحطات الفضائية و الشركات التي تعمل تقليديًا كمراقبين أو موزعين لمثل هذا المحتوى. وقد تم استخدام هذه الخدمة أيضًا لوصف الهواتف المحمولة التي لا تحتوي على ناقل، حيث يتم شحن جميع الاتصالات على أنها بيانات، وتجنب المنافسة الاحتكارية، أو تطبيقات الهواتف التي تنقل البيانات بهذه الطريقة، بما في ذلك تلك التي تحل محل طرق الاتصال الأخرى وتلك التي تقوم بتحديث البرامج.

يعتبر المصطلح OTP مرادفًا لخدمات الفيديو (SVOD) التي توفر الوصول إلى محتوى الأفلام والتلفزيون بما في ذلك المسلسلات الحالية التي تم الحصول عليها من منتجين آخرين ، بالإضافة إلى المحتوى الأصلي المنتج خصيصًا للخدمة .

وعادةً ما يتم الوصول إلى هذه الخدمة الخدمات المتقدمة عبر مواقع الويب على أجهزة الكمبيوتر الشخصية، وكذلك عبر التطبيقات الموجودة على الأجهزة المحمولة (مثل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية) ، أو مشغلات الوسائط الرقمية (بما في ذلك وحدات التحكم في ألعاب الفيديو) ، أو أجهزة التلفزيون المزودة بمنصات التلفزيون الذكية المتكاملة.

بنفس الوقت تسعى مؤسسة الإذاعة والتلفزيون الأردني الى العالمية من خلال التقنيات الحديثة والمتطورة التي تستعملها والمعتمدة ايضاً في معظم القنوات العالمية والعربية والمحلية، بحيث تكون في متناول الجميع في انحاء العالم، دون اية كلف مالية على المتلقي.

ومن خلال لقاءاتي مع العديد من السفراء والدبلوماسيين الأجانب في الأردن، يتطلعون الى مؤسسة الإذاعة والتلفزيون ان تعيد نشرة الاخبار الإنجليزي في التلفزيون الأردني والتي كان لها حضور مميز ومتابعة يومية من قبل البعثات الدبلوماسية الأجنبية على الساحة الأردنية.

نتمنى لمؤسسة الإذاعة والتلفزيون كل التقدم والنجاح و نقل رسالة الأردن الإعلامية بكل مسؤولية، وان تصل رسالة الأردن الى العالمية و تكون مؤسستنا مؤسسة الإذاعة والتلفزيون والتي نعتز بها و بإنجازاتها الوطنية، و بتاريخها العريق وبمديرها العام و جميع موظفيها من مذيعات و مذيعين و محررين و مهندسين ومراسلين و منتجين و مخرجين وفنيين في طليعة المؤسسات الاذاعية والتلفزيونية العربية والعالمية .

ومن الجدير بالذكر فقد أصبحت مؤسسة الإذاعة والتلفزيون بمثابة المعهد الإعلامي العربي الذي يرفد الهيئات التلفزيونية العربية والمحطات الفضائية بالكوادر البشرية والفنية من مذيعين ومذيعات ومحررين ومراسلين ومراسلات وصحفيين واعلامين، حيث اثبتت هذه الكوادر المؤهلة والمدربة جدارتها وكفاءتها ومهنيتها العالية.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :