facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





الوحش يحاضر في منتدى زي الثقافي عن مسيرة التربية والتعليم خلال 100 عام


09-09-2021 11:42 AM

عمون - القى الدكتور محمد جمعة الوحش وزير التربية الأسبق عضو مجلس الاعيان الحالي محاضرة مساء امس في منتدى زي الثقافي عن مسيرة التربية والتعليم في المملكة وتطورها خلال المئوية الأولى لتاسيس الدولة.

واستعرض المحاضر تاريخ التربية والتعليم منذ تأسيس الدولة حتى الآن مبينا ان البدايات الأولى كانت من خلال وزارة المعارف التي استمرتحتى اواسط خمسينات القرن الماضي.

وتوقف عند بعض أبرز معالم المسيرة التعليمية ابتداء من بناء اول مدرسة ثانوية في السلط عام١٩٢٣م بجهوداهالي المدينة وتعاونهم..مشيرا الى تزايد اعداد المدارس والى تغيير مسمى الوزارة لتصبح التربية والتعليم عام ١٩٥٦م وفي ذلك إشارة الى اهمية التربية بوصفها عنصرا اساسيا في التعليم.

وتابع تسلسل الانجازات التعليمية والتربوية على مستوى التعليم العام بازدياد اعداد الطلبة والمعلمين والمدارس بشكل ملحوظ ومضطرد وصولا الى تلبية حاجة البلاد الى مؤسسات التعليم العالي ليكون انشاء الجامعة الاردنية الأم في عمان إنجازا مهما آخر على طريق تطوير التعليم.والارتقاء به.

وأشار الى الخطط والاستراتيجيات التعليمية المختلفة وتطوير المناهج الدراسية وتهيئة البيئة المدرسية وتدريب المعلمين وبناء المزيد من المدارس النموذجية..وتعزيز التوازن بين الكم والكيف لتحقيق جودة التعليم.

وفي الجزء الاخير من محاضرته سلط الدكتور الوحش الضوء على مشكلات وتحديات التربية والتعليم في المرحلة الاخيرة من المئوية مقدما توصيات ومقترحات عملية لمواجهة التحديات وأهمها التركيز على الكيف دون إهمال الكم والعمل على تطوير المناهج باستمرار وتحديثها والتأكيد على اهمية دور المعلم باعتباره اساس العملية التعليمية التعليمية والتعلمية..

وقد دار حوار واسع بين المحاضر والجمهور حول مخرجات العملية التعليمية وسبل تطويرها وتنميتها.

وكان رئيس المنتدى الاستاذ يوسف عمايرة قد تولى الترحيب بالدكتور الوحش مشيرا الى خبرته التربوية الواسعة معلما ومفتشا وإداريا ووزيرا .مشيدا بجهوده الكبيرة وارائه القيمة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :