facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





حزب الميثاق الوطني تشكيل هام لمرحلة قادمة


النائب السابق فيصل الاعور
22-01-2022 12:56 PM

لست مدافعاً عن اشخاص هذا الحزب وان كان من بينهم قامات وطنية نسجل لها احترام وثناء ولكن لا اجد من وجهة نظري ما يبرر الانتقادات التي رافقت اعلان تسجيل الحزب الذي يضم في عضويته اعضاء لهم خبرة في العمل العام والخاص وضمن تشكيل موسع على مستوى الوطن ليحظى بقوة شعبية تمكنه من الوصول الى السلطة وهو تشكيل طبيعي لمرحلة قادمة تحاكي مسيرة تحديث العمل السياسي بعد مرحلة غير موفقة في مسيرة الاحزاب السياسية الا القليل منها حيث عجزت الاكثرية منها في الدخول الى حلقة المشاركة والسبب ان غالبية الاحزاب لم تحصن نفسها بقواعد شعبية وقيادات قادرة على التأثير في القرار السياسي حيث اصبحت الاحزاب بعد التعديلات امام واقع جديد ومرحلة جديدة ومفهوم مختلف للحياة الحزبية ولن يبقى اي وجود لاحزاب لا تحظى بمساندة شعبية مما يعني سقوط عشرات الاحزاب التي ستجد نفسها عاجزة عن تحقيق الشروط المقررة لتشكيل الاحزاب مما يشكل دافع نحو تشكيل مختلف ينسجم مع الحالة الجديدة وفتح ابواب الاحزاب لعضوية النخب المؤثرين في الحياة العامة باعتباره سبيل هام نحو اثبات الوجود في المرحلة القادمة وكسب الثقة الشعبية باعتبارها المدخل الرئيسي نحو الفوز بالمقاعد الحزبية في المجلس القادم التي تحتاج الى عتبة قانونية وهي مفتاح تمثيل الحزب في السلطة التشريعية وضمان التمثيل في الحكومة البرلمانية من خلال الاحزاب سواء في السلطة التشريعية او التنفيذية وان التشكيل الصحيح لاي حزب يستدعي وجود نخب سياسية تستطيع ان تتمثل في مواقع السلطة والموضوع هو التقاط الفرصة وهي متاحة لابناء الوطن في ظل منظومة اصلاح تحتاج الى جهد وسعي متواصل يساهم في دعم المسيرة الوطنية التي نحرص الى الوصول اليها لينعم الوطن بمسيرة صادقه من الانجاز وحتى لا تبقى مناصب الوطن رهن اهواء ومصالح فردية

ولتحقيق غاية الدستور ومقصده بان يكون الشعب هو مصدر السلطات

* نائب سابق.. امين عام حزب العون الوطني الاردني




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :