facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





اذاعة لكل بلدة ..


د. صبري الربيحات
04-02-2022 05:43 PM

في الأردن ما يقارب الـ 100 بلدة يحيط في كل واحدة منها عدد من القرى والضيع والمخيمات.. باستثناء عدد محدود من مراكز المحافظات والالوية لا يتوافر في بلدات الاردن وسائل فعالة للاتصال الجماهيري فلا اذاعات ولا محطات تلفزة او حتى صحف ونشرات يمكن ان تشكل مصادر للمعرفة والاخبار المتعلقة بهذه المجتمعات..

من الصعب الحديث عن اللامركزية والخصوصية لهذه المجتمعات بلا وسائل اتصال قادرة وفعالة تعمل علي ربط مكونات المجتمع ببعضها البعض وتزود السكان بالمعلومات حول طبيعة وخصائص وفرص ومشكلات ومبادرات وقضايا مجتمعاتهم المحلية..

استمرار تجاهل ضرورة إيجاد وسائل اتصال عصرية في المجتمعات المحلية انكار لحاجات المجتمع وتغريب مقصود للناس عن محيطهم.

الاستماع لمن يستظهرون ادبيات اللامركزية ويحتفلون بإعادة انتاج المجالس التي لم تمارس دورا فاعلا لا في اختيار المشروعات ولا تخصيص الموارد ولا حتى متابعة انفاقها كما خطط لها بشفافية ورشاد. من المحزن ان حجم الانفاق من المخصصات المرصودة لعشرات المجالس بقي في حدوده الدنيا لاسباب لا يستطيع البعض تفسيرها.

الحيلولة دون تشكيل راي عام ضاغط يعني العودة الى تشكيل مجالس بنفس العقلية ونفس النهج واحتفاء البعض بهذه العودة السريعة دون تطوير للتشريع والاساليب يثير العديد من الاسئلة حول جدية القائمين على الادارة المحلية ووعي من يتدافعون للترشح لطبيعة ما ينتظرهم من ادوار.

في الوضع الذي نعيشه اليوم ومع انحسار الموارد وتنامي المطالب الداعية الى خدمات افضل ومع الحديث عن تطوير المنظومة السياسية ومشاركة الناس في ادارة شؤونهم ينبغي السير بخطوات سريعة الى ايجاد وسائل الاتصال الفعالة على المستويات المحلية...

الاذاعات المجتمعية ناقل سريع وفاعل ووسيلة مهمة في طرح الافكار وتحفيز المشاركة وتلقي الملاحظات وتوجيه السكان نحو الخدمات وتفعيل روح المبادرة وتحفيز الجميع للعمل من اجل خدمة مجتمعهم وبيئتهم.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :