facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





قصائد مقدسيّة


حيدر محمود
18-08-2022 12:54 AM

الخطابُ الأَخير إلى «الأَقصى الأَسير»!!

نحن يا «أَقصى كثيرون، كثيرون، كثيرون..

ولكنّ «الدكاكينَ» كثيرةْ!

والسّكاكينَ التي تلمعُ في الأيدي كبيرةْ!

فَمَنِ الثّوارُ، والتُّجارُ، والأَحرارُ،

والشُّطّارُ..

من يملكُ- في هذا الدُّجى المُعْتِمِ،

مِفتاحَ البَصيرةْ؟!

يا «غريبَ الدَّارِ»،

هذي الكُتَلُ الضَّخمةُ، لا وزنَ،

ولا حُزْنَ، ولا لونَ، ولا شأنَ لها!

كيفَ لا تَنْخَسِفُ الأرضُ بها؟

كيفَ لا يَسْحَقُها الجبّارُ.. أوْ يُبْدِلها؟!

فلدودِ الأرضِ - إنْ سُدَّت عليهِ

سُبُلُ العَيْشِ - سِلاحُ..

وإذا أطْبَقَتِ الرّيحُ على الطّيْرِ

فللَّطْيِر جَناحُ..

يتحدّاها بهِ، والأُفُقُ الرَّحْبُ مُتاحُ!

يا غريب الدّارِ، يا «أَقصى»

كلانا بيع من غَيْرِ ثَمَنْ

نَحْنُ .. باعونا تماثيل لأمريكا

وباعوا «قُبَّةَ الصّخرة» للسياحِ «اَنْتيكا»

فَمَن .. يَشكو .. لِمَنْ؟!!

(الدستور)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :