facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





عندما تنسى المدينة أسماء عشاقها


حيدر محمود
05-10-2022 12:05 AM

«إلى عبدالمنعم الرفاعي، الذي تَنَبّأ يوماً أنّ حبيبته «عمّان».. ستنساهُ.. وقد بدأ قصيدتَهُ العصماء –قبل رحيلهِ- بهذا البيت:

عمّان، يا حُلْمَ فَجْرٍ لاحَ، واحْتَجبا

عَفواً.. إذا مَحَتِ الأَيّام ما كُتبا!!»

وأَقولُ له –في هذا الصّباح- وأقولُ لي:

أَجَلْ مِنْها، وإنْ صَدُّوكَ عَنْها

ولو خانَ الجميعُ.. فلا تَخُنْها!

لقد صانَتْ هواكَ.. فَصُنْ هواها

وعانِقْها بروحِكَ.. واحْتَضِنْها..

هيَ اسْمُكَ، وَهْي رَسْمُكَ، منذ كانتْ

وكنتَ.. فمثلما كانَتْكَ.. كُنْها!

يُحِسُّ بنارِكَ «الحُسّادُ».. لكنْ

يُحَيّرُهُمْ بأنّكَ لم تُبِنْها!!

لكان وَشَى بك «الواشونَ» لولا

حُضورُكَ: غائباً فيها.. وعَنْها

فأبْعِدْ عَيْنَها، عن كُلِّ عينٍ
فإنّ ضياء عَيْنِكَ، من لَدُنْها

وحاذِرْ أنْ تبوحَ، بأَيِّ حَرْفٍ

فَمِنْكَ تغارُ أَحْرُفُها.. ومِنْها!!

* تجدُر الإشارة هُنا إلى أَنّ الشاعر الكبير، صاحب الدولة، «أبا عُمر»، رحمه الله، هو الذي كَتب النَّشيد الوطني، ونشيد العلم، وغيرهما من روائع الكلماتِ التي يتغنّى بها الوطن، منذ تأسيس الدولة.. ومع الأسف الشديد فقد نسيناهُ تماماً، ولم يعد يَذْكرُهُ.. إلاّ القليل القليل منّا!!

(الدستور)





  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :