facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





مهرجان جرش و»العُرس» عند الجيران


طلعت شناعة
03-06-2012 04:23 AM

من الأول ومن الآخر أنا مع مهرجان جرش.

وكما أن الناس لا يمكن ان يتخيلوني بعينين « خضراوين» أو « زرقاوين» ، لا يمكن أن اكون ضد مهرجان جرش.

ول اااااااااااكن

نظرة شاملة لبرنامج المهرجان هذا العام وبعد ان اكتمل «نِصاب» المهرجان وعرفنا «مين اللي جاي ومين اللي مش جاي»، بات مطلوبا منا طرح سؤال بسيط وأظنه يمثّل الرأي «الثالث» في الوجدان الاردني والعربي بل والعالمي: أين مهرجان جرش مما يجري حولنا، من فعاليات لها «صلة» بالربيع والحراك العربي؟

ولا فعالية واتحدى.

هناك من يطالب بـ «إلغاء» دورة المهرجان لهذا العام بسبب ما يحدث حولنا في «الشمال» وأعني في «الشام»، مع ان الواقع العربي ليس في أحسن حال، لا في مصر ولا في العراق ولا في فلسطين وحتى عندنا، الناس غير سعداء بإقامة «فرح» وهم يرون المجازر كل يوم في سوريا.

كنتُ أمس الأول في المسجد أُصلي «الجمعة»، وشعرتُ وكأن «خطيب/ الجمعة « يقصدني بالكلام حين «شنّ حملة» عنيفة على مهرجان جرش، وبخاصة وان إقامته ونهايته تسبق وخلال حلول شهر رمضان المبارك.

لم أستطع رغم أنني لستُ مسؤولا عن «مهرجان جرش»،بل مجرد «محب» له، ان أهرب من الإحساس بالألم لكلام «الشيخ» الذي لا أعرفه ولا يعرفني. وهو يعبر عن مشاعر واراء كثيرين في الاردن. واذا ما أضفنا اليهم الرأي الثاني الذي يطالب بإلغاء المهرجان بسبب الأوضاع المادية و»سياسة الترشيد» و»شدّ الحِزام» التي تُطالبنا بها الحكومة، كي تسير الامور بأقل الخسائر.

سؤالي: أين الفعاليات والمطربون الذين يحملون «رسالة» مثل مارسيل خليفة وجوليا بطرس وسميح شقير، وحتى الكبيرة فيروز، بحيث يكون ثمة «إرتقاء» بالحسّ العام وبما يقترب أو يساوي الحدث الذي تعانيه الأُمّة.

وإذا كانت جوليا تسأل «وين الملايين»، بينما إدارة « جرش» تشكو من نقص «الملايين» و» الممولين»، فمن باب أولى ان يعاد النظر بنوعية الفعاليات. رغم معرفتي ان أحدا لن يسمعني، لسبب بسيط « إني معيش مصاري».



talatshanaah@yahoo.com

الدستور




  • 1 مصائب قوم عند قوم فوائد 03-06-2012 | 11:48 AM

    الاردن طول عمرو عايش على مصائب جيرانه. واللي مش مصدق يقرأ التاريخ. ولكن هل نرضى على انفسنا ان يقتل اخواننا ونحن نرقص فرحا وطربا؟ الجواب يجب ان يأتي من ....

  • 2 عمر 03-06-2012 | 02:54 PM

    ياسيدي اذا ولا بد من المهرجان فخلي فقراته مسرحية الان فهمتكم وكاسك يا وطن وما شابهها لتتماشى مع سياق الربيع العربي

  • 3 رانة 03-06-2012 | 04:23 PM

    المهرجان جمع انصاف وارباع من المواهب ومنحهم مسمى الفنانين وهذا يخالف تاريخ المهرجان الذي كان يستقطب كبار اسماء الفن والابداع لقد كان المهرجان الاول في المهرجانات العربية لكنه اليوم غدا نسيا منسيا ولا يهتم الا بالقص والطرب وغابت عنه الثقافة

  • 4 كلمة حق 03-06-2012 | 06:41 PM

    والله لو رجع مهرجان جرش لرسالته الثقافية الاصلية وعاد لاستقبال الفرق المسرحية و الموسيقية والثقافية الراقية كما كان أيام المصاروة، لكان خير متنفس للشعب الأردني الذي فقد الاحساس بمتعة الحياة مما يراه من مآسي يومية تلم باخواننا في سوريا وفلسطين والعراق واليمن والسودان، مضافا إليها ضنك العيش وغلاء الأسعار واستعار الفساد والتجبر والرعوية والبلطجة المحلية واللامبالاة من قبل ممثلي الشعب.

    يرحم أيام القدود الحلبية والموشحات الاندلسية وفيروز ومارسيل خليفة ومسرح البولشوي والمعارض الفنية والشعر النبطي والفن الراقي الذي كان يستثير مشاعرنا الانسانية ويبث الأمل في نفوسنا بغض النظر عن واقعنا الأليم وواقع محيطنا المستهان.

  • 5 مطلع وشايف يا طلعت 03-06-2012 | 07:20 PM

    نعتذر


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :