facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





كيف تستفيد إسرائيل من ملف عرفات؟!


ماهر ابو طير
06-07-2012 05:07 AM

رحل ياسر عرفات مقتولا، والرجل كان يشعر أنه سيواجه تلك النهاية، إذ كان يقول دوماً إنه سيرحل... «شهيداً شهيداً شهيداً».

فتح ملف عرفات هذه الأيام، سيأخذنا إلى ما هو أهم، أي الجهة التي نفذت التسميم، وليس الجهة التي أمرت بتنفيذه أي «اسرائيل»، وهي الطرف الذي أمر بقتله، ولا فتحَ مبيناً بهذا الاتهام.

كل هذا يأخذك إلى الاستخلاصات الأخطر، حول الذين تولوا العملية والتسميم بمواد مشعة من الممكن تنفيذه بواسطة الأدوية أو الملابس، أو كاميرا ديجتال فوتغرافية أو تلفزيونية لصحفي مزودة بجهاز حقن اشعاعي عن بعد وبوسائل كثيرة متعددة.

هذه روايات قالها بعض الذين كانوا حول عرفات، والهدف من ذلك توسيع دائرة الاتهام، حتى لا يتم حصرالمسؤولية بطرف محدد، والأغلب أن عملية التسميم تمت عبر الغذاء أو الدواء حصرياً، وهذا يقودنا إلى الأسئلة الأهم.

من هم الذين كانوا يتولون شراء الغذاء والدواء لعرفات؟ ومن أي الجهات والمصادر كانوا يقومون بشرائها، ووفقاً لأي معايير؟ وهل كان هؤلاء يعرفون ماذا يحملون لعرفات، أم أنه تم استخدامهم دون معرفتهم؟!.

نريد قائمة بأسماء هؤلاء على مستوى الاشخاص والمؤسسات والعواصم، وخريطة تحركهم، واتصالاتهم مع تقدير زمني يحصر المدة التي يحتاجها سم «البلونيوم»حتى يأخذ مفعوله، وعلى ضوء التقدير يمكن حصر الفترة الأخيرة لعرفات وربطها بهذه الأسماء؟!.

هل يمكن ببساطة اتهام من كانوا حول عرفات، أم اتهام الجهات المزودة بدس السم؟ ومن هي تلك الجهات المزودة؟ وبأي جهات ترتبط إسرائيلياً أو عبر أجهزة وسيطة ساعدت اسرائيل على اتمام المهمة؟!.

فتح ملف عرفات في هذا التوقيت، يراد منه أخذ النتائج النهائية باتجاه محدد مرسوم مسبقاً، وهو ليس إسرائيل، لأن إسرائيل متهمة سلفاً، لكنه سيأخذنا الى «القاتل الآخر» أي الجهة الشريكة او المنفذة، وهذه هي الجهة المطلوب رأسها، بمعرفة اسرائيل على الأغلب.

معنى الكلام ان تفجير ملف عرفات الآن، لن ُيبنى ضد مجهول، وستثبت الأيام ان تفجير الملف يراد منه جهات أخرى واطراف اخرى سيتم الزج بها، والمستهدف النهائي هو تلك الأطراف تحديداً، على خلفية مقتل عرفات.

ما بذلته»الجزيرة» من جهد يعد عظيما، غير أن التوظيف السياسي بدأ فوراً، لأن أمامنا طرفين، الطرف الذي أمر بالقتل وهو إسرائيل وهي معتادة على هكذا قصص، حيث ارتكبت آلاف الأفعال الشبيهة جماعية وفردية.

الطرف الثاني المرعوب حالياً، هو الطرف الذي قام بالتنفيذ، والمؤكد ان القصة لن تنتهي عند حدود اتهام طبّاخ عرفات، أو من كان يعد الشاي له، بل ستكشف عما هو أكبر، بهدف معين سيخدم اسرائيل نهاية، عبر تسخير الاتهام لتفجير فلسطيني داخلي.

إسرائيل بدون شريك، لا تستطيع إكمال العملية، والذي استخدم الشريك، في العملية، هو ذاته من يريد تدمير الشريك، لحساباته المعقدة، التي سنطالعها ونعرفها عما قريب وسط معمعة السؤال عن سر مقتل عرفات.

سؤال بريء: هل كانت اسرائيل المتنفذة غافلة عن التحقيقات في مختبرات سويسرا، ولماذا لم توقف التحقيقات لو لم ترد لها أن تتواصل حتى النهاية؟ والسؤال يقودك الى ذات الإجابة حول توظيفات ملف عرفات في حياته وموته أيضا من جانب اسرائيل.

هل فوجئت إسرائيل بفتح الملف والنتائج؟ وهل كل شبكاتها التجسسية كانت عاجزة عن معرفة الاتصالات ونقل ملابسه وأغراضه للفحوصات، والاتصالات بالأطباء في سويسرا، الى آخر هذه التحركات، ولماذا لم تؤثر عليها لو لم تقرر سلفا مآلات نهايتها!؟

فتح ملف عرفات له هدف كبير جداً، يتجاوز كشف الحقائق، نحو ما هو أخطر، وبما يخدم إسرائيل قبل غيرها، فقد اعتدنا على العواطف، لكنهم اعتادوا على توظيف الحياة والموت معاً.

اتهام إسرائيل بالقتل لا يضرها، لكن القصة تريد كشف القاتل الآخر، خدمة لحسابات إسرائيل ايضاً، التي لم تكن نائمة طوال فترة التحقيقات الطبية، ولم تباغت بها وبنتائجها، كعادتنا نحن العرب المفجوعين دوماً بالمفاجآت.

الدستور




  • 1 عرفات 06-07-2012 | 08:07 AM

    منذ تم اذاعة الخبر لم اقرء أعمق وادق من هذا التحليل . نعم بسبب رفض الحوار .المطلوب ألان تدمير السلطه ونشر الفوضى وعدم التقه بين الجميع . اسألوا الجزيره فتعرفوا الحقيقه

  • 2 yasser . 06-07-2012 | 08:49 AM

    what about wasfi el-tall

  • 3 تحسين بك 06-07-2012 | 11:40 AM

    قلت ان الجزيره بذلت جهد عظيم يا عظيم انت . الجزيره تلقت امرا ممن انشاهاوهي اسرائيل بفتح هكذا ملف للفتنه فقط لان الجزيره هي ذراع اسرائيل بالمنطقه وليس قنابلها النوويه. روح افهم سياسه اول بعدين اكتب يا عظيم انت والجزيره من عظماء الامه

  • 4 فيصل الكاشف 06-07-2012 | 03:46 PM

    مقاربة معقولة ...

  • 5 مستفيد 06-07-2012 | 03:49 PM

    تستفيد اسرائيل مثلما تستفيد من مايسمى بملف سحب الجنسيات الوهمي الذي خدم المستوطنون واسرائيل بتنفيذ من ...

  • 6 loser 06-07-2012 | 07:29 PM

    he was just a big .....

  • 7 crap 06-07-2012 | 09:02 PM

    نعتذر

  • 8 not important anymore 06-07-2012 | 09:07 PM

    نعتذر

  • 9 Ali 07-07-2012 | 02:27 AM

    ما شاء الله جميل جدا يا ابو طير... بس هل معقول اسرائيل لا تعرف انك ستكتب هذا المقال...
    هل فوجئت إسرائيل بمقالك هذا؟ وهل كل شبكاتها التجسسية كانت عاجزة عن معرفة .. الاقلام التي استخدمتها، الاوراق.. الى آخر هذه الامور، ولماذا لم تؤثر عليك لو لم تقرر سلفا مآلات نهايته!؟
    اذا يا عمون ما بتنشري هاي اخر مره بقرلكم ...

  • 10 ميمون المجالي 07-07-2012 | 02:29 AM

    اذا كان ابناء القضيه متامرين على القضيه فاقراء على الدنيا السلام هناك ثلاثة اطراف في القضية اثنان امروا بالقتل ومنفذ اجد الاطراف اسرائيل لان هذا السم موجود بحوزة اسرائيل فقط اما الجهه الخرى التي امرت بالتنفيذ فهي من داخل المنظمه اما الشخص الذي نفذ العملية فهو من المقربين ولا يتعدى مقدمي الخدمة للرئيس فلا بد من كشف العمليه واعتقد جازما ان اسرائيل هي المستفيده من ذلك فهي قاتله ولااحد يجرو على محاسبتها ولكن المقصودهو اضهار الطرف الفلسطيني المتامر وهي اسرائيل التي ستكشفه لان خيوط اللعبه بيدها


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :