facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





مذكرة الوزير السرية


ماهر ابو طير
22-12-2012 04:19 AM

قبل أيام فقط تقدم وزير التنمية السياسية بمذكرة إلى مجلس الوزراء تتناول ملف الانتخابات وموقف المقاطعين للانتخابات النيابية، وعلى رأسهم بطبيعة الحال جماعة الإخوان المسلمين وغيرهم من قوى.

احتوت المذكرة التي لا تتجاوز ألف كلمة على توطئة تتحدث عن وضع الانتخابات النيابية والقوى المقاطعة، ثم تأتي الاستخلاصات للتعامل مع كل الملف.

تصف المذكرة الوضع بالحساس لوجود صراع بين تيارين في البلد، تيار المشاركة بالانتخابات النيابية وتيار المقاطعة.

من اجل حسم هذا الصراع لابد من عدة اجراءات، والوزير يقدم اقتراحين، واصفا المعارضة وتيارالمقاطعة للانتخابات النيابية بالانعزالي، وان كل خطهم السياسي يقوم على «التحريض الخشن» ضد الانتخابات النيابية وفقا لتعبيره.

يرى الوزير -وهو مناضل يساري سابق- أنه لابد من الاشتباك مع تيار المقاطعة، والدخول في سجال معه من اجل كشف عدمية المقاطعة، وان يؤدي هذا الاشتباك الى اضعاف دعواتهم للمقاطعة.

في الاقتراح الثاني يرى الوزير ان على كل مؤسسات الدولة والوزراء عبر كل الاذرع المتاحة الحث على عدم تلبية دعوات المقاطعة، وان تكون هناك حالة توافق بين كل المؤسسات والمسؤولين وعبر كل الأدوات المتاحة من اجل حملة عامة في كل البلد من اجل المشاركة وحصر تيار المقاطعة «الانعزالي» وفقا لتعبير الوزير.

اللافت للانتباه بالنسبة لمن يقرأ المذكرة انها قائمة على اساس تصنيف البلد الى معسكرين، مع وصف معسكر المقاطعة بالانعزالي والخشن في تعبيراته، ولاتحوي المذكرة اي خطط لاستيعاب المقاطعين، أو حتى التواصل معهم، او فتح قنوات معهم من اجل عدم عرقلة الانتخابات النيابية.

بمعنى ادق مذكرة الوزير تضع المعارضة في خانة الخصم الواجب حصره والرد على انعزاليته بعزله، وقد كان متوقعا من وزير« ُمسّيس» مثله ان يميل الى حلول للالتقاء في منطقة وسطى، بين كل الاطراف، فمن حق المقاطع ان يقاطع، وليس من حقه ان يسعى لعرقلة الراغبين بالذهاب الى صناديق الاقتراع.

التحدي الاساس امام الحكومة يتعلق بحث الناس على ترك سلبيتهم والذهاب للانتخابات، لأن سلبية الناس لا يأتون صدى لدعوات المقاطعة التي يطلقها الاسلاميون او حراكات اخرى، بل يأتون تعبيرا عن الشكوك بمجمل العملية الانتخابية، والاحباطات من تجارب سابقة.

مذكرة الوزيرلا تقر بهذه الحقيقة، بل تفترض ان تيار المقاطعة الانعزالي وفقا لوصفه هو المتسبب بهذه الحالة العامة، وهذا افتراض غير دقيق تماما، وتفكيك الحالة الشعبية السلبية، بحاجة لخطوات عميقة من جانب كل القوى، بعيدا عن مبدأ الاشتباك مع المقاطعين فقط، لأن اقرارهذا المبدأ فيه اعتراف من الوزير بأن تيار المقاطعين يسيطر ويؤثرعلى اغلب الشارع.

من الطبيعي ان يتقدم الوزير بمذكرة سرية الى الوزراء، لمناقشتها داخل مجلس الوزراء، غير ان مذكرة في هذا التوقيت كان يجب ان تكون اكثر عمقا، ولاتميل الى التصنيف والتلوين السياسي بخاصة حين يخطها وزير له تجربة سياسية بارزة، لا يمكن الانتقاص من ارثها ولا من صاحبها.

ولأن الوزير كان نائبا سابقا ومعارضا اسبق، كان لابد ان نستفيد من خبرته لتقديم مذكرة لاتحمل مضمونا صداميا، على اساس ان هناك صراعا كبيرا في البلد، وقد كنا نراهن ان وجوده في موقعه سيؤدي لتلطيف النظرة الى المعارضة بخيرها وشرها.



maher@addustour.com.jo
الدستور




  • 1 الانسه سميحه 22-12-2012 | 01:31 PM

    انا مو نادمة الي على مشاركتي بالانتخابات واعطاء صوتي لمن يستحق لن اشارك كما لم اشارك ويفعل ما يريد البركة في الي اخذو حق غيرهم بالتعليم والمناصب العالية والترقيات والدعم والرواتب الخيالية والترفيعات الجوازية تحت مسميات مختلفة وزيادات سنوية خيالية وقوانين تفصل حسب اقارب ونسايب ومصالح تفصل لهم وبسن صغير وبفيتامين واو هؤلاء نواب لا يستحقو ان نصوت لاحد سرقوا الخزينة كما سرقوا اعمارنا بفسادهم وغيرها اهديهم ادعية مقدم ومؤخر لا تسامح ولا نسيان اهديهم ادعية لهم واقاربهم وانسابهم وابناؤهم ولا .....

  • 2 ابو رمان 22-12-2012 | 03:26 PM

    واصفا المعارضة وتيارالمقاطعة للانتخابات النيابية بالانعزالي...شكرا معالي ابو ياسر فعلا انك وزير ... سياسية

  • 3 ابو رمان 22-12-2012 | 03:46 PM

    بتستاهل يا معالي الوزير جائزة ..

  • 4 ابو رمان 22-12-2012 | 03:56 PM

    اللهم قنا شر الضالين والمغضوب عليهم

  • 5 د حسام العتوم عمان 22-12-2012 | 11:29 PM

    المعارضة السياسية الاردنية و منها الاخوانية هي موالاة ما دامت تعمل في اطار الدستور و لا ترتبط بالخارج و الحوار الطيب يعطي نتائج افضل من التصادم و المقاطعة

  • 6 د حسام العتوم عمان 22-12-2012 | 11:30 PM

    المعارضة السياسية الاردنية و منها الاخوانية هي موالاة ما دامت تعمل في اطار الدستور و لا ترتبط بالخارج و الحوار الطيب يعطي نتائج افضل من التصادم و المقاطعة

  • 7 ارتيمة 23-12-2012 | 03:30 AM

    تنمية سياسية ؟؟؟؟؟؟جينا نكحلها.....اصبح الوزير عبئا وخاصة بعد مؤتمر البحر الميت ولانريد مزيدا من السلبيات التي تنعكس على الانتخابات بل سياسة هادفة لأنجاح العملية وهي حجر اساس


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :