facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إتق الله


د.عبدالله القضاة
09-12-2013 03:38 PM

يروى أن امير المؤمنين عمر بن الخطاب ؛رضي الله عنه ؛ قد قال : لو ماتت سخلة على شاطئ الفرات ضياعاً لخشيت أن يسألني الله عنها " ، وفي رواية اخرى " لو أن بغلة في العراق تعثَّرت لخفت أن أسأل عنها لِمَ لَمْ أسوِّ لها الطريق .

إن كان هذا شعور عمر بالمسؤولية تجاه " بغلة ".تسير في أقاصي الدولة ؛ فكيف سيكون شعوره تجاه إنسان على أطراف العاصمة !!!.

يقول احد المسئولين في بلدية نيويورك : إذا نفق عصفور في حديقة سنترال بارك لشعرت بالمسؤولية!!! ، ويتساءل الأردنيون : ماذا يقول رئيس حكومتهم ؛ صاحب الولاية العامة ؛ عن جريمة القتل التي شهدتها مدينة الزرقاء ، والتي راحت ضحيتها طالبة جامعية ، بعد أن أثخن جسدها بطعنات غادرة ، وحادثة الدهس المتعمد لامرأة في وادي السير ما جعلها في حالة موت سريري ، وغيرها الكثير ؟!.

لله درك يا ابن الخطاب ، في سطر صغير ، تقدّم ألف درس كبير: كيف يكون التعامل مع الرعية !!! ، ولله درك ياصاحب الولاية العامة ؛ كيف تتجاهل ملايين السطور ولاتتعلم ولو درسا واحدا في سياسة الرعية!!!.

عناد د.النسور في مواجهة المطالب الشعبية في بتطبيق التوقيت الشتوي المعمول به في الأردن منذ زمن بعيد ، يحمله المسؤولية الوطنية والدينية الكاملة ، ذلك ان خروج الأطفال والفتيات من بيوتهم إلى مدارسهم وجامعاتهم مع صلاة الفجر، ولاسيما في الأيام الغائمة والماطرة ، مع اضطرار بعضهم للسير على أقدامهم مئات الأمتار للوصول إلى المركبات التي تقلهم يعرض حياتهم للخطر، وخاصة في أجواء ظاهرة العنف السائدة .

لا نملك إلا أن نقول : "إتق الله ياعبدالله " فالله تعالى يقول " وقفوهم إنهم مسئولون " ، فسنسألك عن كل شهيد كنت سببا في موته ؛ وعن كل جريح وسجين تسببت قراراتك في إذائه ؛ وعن كل درهم ودينار نهب من اموال شعبنا الصابر وسكتت حكومتكم عن محاسبة سارقه وملاحقته ؛ وعن كل وظيفة سلبت من مستحقها لتهدى لصهر او قريب !!!.




  • 1 محمد القضاة 09-12-2013 | 06:21 PM

    مقال جميل وكلام مختار لمن اراد ان يعتبر فهل دولته قادر على التراجع عن قراره ...... يقال ان العودة عن الخطأ فضيلة ونحن نقول لدولة الرئيس ما زال المجال امامك مفتوح للعودة عن قرار تثبيت التوقيت الصيفي والعودة الى التوقيت الصحيح برأي الاجماع ...


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :