كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





عمل خسيس وجبان


علي القيسي
07-06-2016 01:47 PM

الهجوم الارهابي الجبان في اليوم الاول من شهر رمضان المبارك على مكتب تابع للدائرة المخابرات العامة يعكس مدى الحقد الدفين لاولئك الذين مازالوا يعتقدون ان بهذه الأعمال الجبانة الرخيصة يستطيعون لي الذراع القوية لهذا البلد الذي قهر الارهاب ومازال يقهره ويعريه ومن يقف ورائه ويدعمه ..؟؟

الهجوم الذي سيكشف عنه قريبا مثله مثل الأعمال الارهابية السابقة ااتي لم ولن تفت في عضد هذا الحمى العربي الاردني الاصيل الذي مافتيء صخرة عظيمة تتحطم عليها كل الاعمال الارهابية والمؤمرات الشريرة التي تحاك ضد بلدنا في الخفاء وتحت جنح الظلام ..

تمنينا ان يكون هذا العمل موجها ومستهدفا العدو الصهيوني الذي يقوم باحتلال الارض الفلسطينية والمقدسات الاسلامية والقدس الشريف ويقتل على مدار الساعة الشباب العزل الابرياء الذين يقتلون بضم الياء .على يد الجنود الصهاينة امام سمع وبصر العالم ..؟؟؟

لاان يستهدف هذا العمل الشرير الجبان جنودا وموظفين ابرياء لايحملون حتى الاسلحة الفردية ويقومون بتقديم الخدمة للمواطنيين في مكتب للخدمات الامنية والادارية .

هذا هو الغدر والجبن بعينه . ان يقوم هولاء ان كان عددهم واحد او اكثر بمهاجمت مكتبا صغيرا يضم اشخاصا ابرياء يقومون بواجبهم تجاه سكان المخيم ويباغتونهم برصاص الجبن والخيانة والحقد ... ليسجلوا انتصارا زائفا لايقتنع فيه طفلا صغيرا .؟؟

اولئك جربوا قوة الامن الاردني بكل اذرعه الامنية والعسكرية . جربوا جيدا في الماضي وفي الاشهر القليلة الماضية في اربد وغيرها . .وتلقوا الدرس تلو الدرس وباءووا بفشل عظيم وارتد حقدهم نحو نحورهم ،، وهاهم يحصدون الفشل تلو الفشل والخيبة تلو الخيبة لن ينجحوا . ، فهذا البلد مبارك من الله وايدي الرحمن تحميه من شياطين الانس والجن ..ومن رياح السموم ومن العاديات والخطوب . ذلك لان وحدته الوطنية عميقة وراسخة ومتجذرة عبر التاريخ وشعبه الاردني بكل اطيافه متماسك كأسرة واحدة . للحمة قل نظيرها في هذه المنطقة من العالم .

اما شهداء الوطن فهم في عليين مع الابرار والشهداء ومع من سبقهم من شهداء قواتنا المسلحة واجهزتنا الامنية

واما القتلة المجرمون ستطولهم يد العدالة عاجلا ام آجلا كما طالت هذه اليد المباركة يد العدل والحق غيرهم من الاشرار والقتلة المأجوريين الذين لن يهربوا وستضيق بهم الارض بما اتسعت وسيلاقون ذات المصير والنهاية الاليمة الذليلة وسيكون مثواهم النار خالدين فيها ابدا ..

عاش الاردن قويا عزيزا كريما مباركا تحت ظل قيادته الهاشمية المظفرة




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :