facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





رؤوساء الوزارات الاردنية ..


15-04-2007 03:00 AM

متى يمكن ان نقيّم اداء رؤوساء الحكومات و نضع مؤشر للاداء يحكم به على رئيس الوزراء و انجازاته عوضا عن الية ثقة البرمان .. الثقة من عدمها ؟هل بالامكان ان تقام ورشة عمل ، لتقييم من الافضل و لماذا كان اداءه اكثر فائدة للوطن ؟هل بالامكان اعداد اوراق عمل ذات طابع اكاديمي و عملي للنظر في اختيار الرؤساء وخلفياتهم و تعميم النموذج الافضل للمستقبل القريب ؟
هل الاكاديمي افضل من العسكري ، ام حامل الدكتوراه افضل من الراسب ، ام رجل الاعمال افضل من الموظف ؟؟؟؟
تاريخ ادارة الدولة بحاجة الى ورشة عمل ، اولا لتعريف ابنائه بمن خدم و ادار ، و لتقييم المسيرة من الداخل بعد اكثر من خمسين عاما على استقلال الاردن .

مراحل مختلفة مرت على الاردن اختبر فيها رؤوساء من نوعيات مختلفة ، مثلا خمسة رؤوساء كانت خلفيتهم عسكرية زيد بن شاكر، احمد عبيدات ، مضر بدران ، معروف البخيت ، عبد السلام المجالي و احمد الداوود مع حفظ الالقاب و الترتيب ، و بالامكان اضافة وصفي التل و ان كانت فتره عملة العسكرية قصيرة .

اكثر من عشرة رؤساء وزراء اتوا من خلفية التدرج في المناصب الحكومية و حتى الوصول الى اعلى منصب و منهم مثلا هزاع المجالي ، فوزي الملقي ، طاهر المصري ،سليمان النابلسي ،عدنان بدران ،احمد طوقان ، فيصل الفايز ، عبد السلام المجالي ، فايز الطراونة ، بهجت التلهوني ، زيد الرفاعي ، عبد المنعم الرفاعي ، عبد الرؤوف الروابده بالاضافة الى العسكريين موظفي وزارة الدفاع الاردنية .

اكثر من خمسة رؤوساء وزراء من اصول فلسطينية مثل الخالدي ،سليمان النابلسي ، طاهر المصري ، زيد الرفاعي ، احمد طوقان ، احمد الداوود ، سمير الرفاعي و عبد المنعم الرفاعي و بالامكان اضافة مضر بدران و اخيه عدنان و ان كانا قد اتوا من نابلس الى جرش مرورا بسوريا تاريخيا .

اكثر من ثلاثة رؤوساء وزراء اتوا من الجامعات او حاملين شهادة الدكتوراه و منهم عبد السلام المجالي و عدنان بدران وفوزي الملقي و معروف البخيت .

لبناني استلم اول رئاسة حكومة و هو رشيد طليع و هنالك سوري مثل فوزي الملقي و عبدالكريم الكباريتي من غزة و غيرهم من رجال الاعمال كان هناك عبد الكريم الكباريتي و علي ابو الراغب .

رؤساء حكومات اربعة و ربما اكثر اتوا من خلال البرلمان و هم طاهر المصري و عبد الكريم الكباريتي و على ابو الراغب و سليمان النابلسي .

كل رؤوساء الحكومات كانوا مسلميين و لم يستلم الرئاسة اي مسيحي .

امتدت رئاسة الحكومة من يوم واحد الى ثلاثة ايام الى اكثر من خمس سنوات .

شنق رئيس حكومة نفسه و هو الخالدي و الذي وجد في شقته معلقا ، و رئيس وزراء مات و هو مديون بلا بيت ملك و هو احمد طوقان .

رؤساء اتوا بعد ان تولوا حقيبة وزراية واحدة هي الداخلية كان منهم احمد عبيدات و مضر بدران بعد التعليم ، و عبد الروؤف الروابده بعد التربية و التعليم و الاشغال و على ابو الراغب بعد الصناعة و طاهر المصري بعد وزارة الارض المحتلة و الخارجية

رؤساء وزراء اتوا دون المرور بالمنصب الوزاري و هم زيد الرفاعي ، ريد بن شاكر ، فيصل الفايز ، معروف البخيت .

رؤساء حكومات ابناء رؤساء حكومات او اشقائهم ، كان منهم سمير الرفاعي ، عبد المنعم الرفاعي ، زيد الرفاعي و عدنان بدران . كاد ان يكون هاني الملقي ابن فوزي الملقي رئيسا لولا حادثة وزير الخارجية السعودي ، ولكن ربما الوقت لم يفت !!!!

التاريخ الاردني يقول ان كل رؤساء الوزارء ابنائهم اصبحوا وزراء سواء كانوا في المعارضة او من المؤيدين ، و من لم يصبح فهو على الطريق قادم اما سفير او يدير مؤسسة كبرى او في منصب كبير في الدولة .

عذرا ، اذا نسيت احد ، فليس القصد هو حصر التاريخ و رؤساء الحكومات بقدر ما هو لفت الانتباه الى الحاجة الى تقييم التجربة ، فقد يأتي يوما يكون رئيس الوزراء بالانتخاب الحر المباشر او رئيس اكبر تجمع برلماني او الحزب الحائز على الاكثرية ، او قد يكون المحظوظ رئيسا في غفلة من الزمن !!!

من حق المجتمع ان يعرف كيف يتم اختيار رئيس الوزراء وورشة اعداده ، ام انه نبت ، صدفه او مقايضة سياسية !! .

و اقصد انه لم يكن معد سلفا ، تماما مثل الزرع الذي يينبت في الارض دون زراعة .

لا يجب ان يكون المحظوظ رئيس وزراء " نبت " ، و انما يجب ان يكون الوطن هو المحظوظ بالاختيار الصحيح .

كفى ، دعونا نتعلم من التجربة سلبياتها و ايجابيتها ، فالاردن مدرسة ، او هكذا مفترض .

aftoukan@hotmail.com







  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :