كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لماذا انتشر فيروس كورونا في نيويورك كالنار في الهشيم ولم يتمكن من ذلك في الاردن


م. وائل سامي السماعين
25-05-2020 02:25 PM

الحالات الاولى لفيروس كورونا المسجلة في كل من ولاية نيويورك والاردن كانت في الاول من اذار في نيويورك والثاني من اذار في الاردن , ولم تتجاوز اصابع اليد في كل من البلدين والجدول ادناه يوضح عدد الحالات منذ البداية حتى تاريخ 21 اذار , وهو بداية حظر التجول الشامل في الاردن وهي نقطة التحول في السيطرة على جائحة كورونا في الاردن . عندما بداء انتشار الفيروس في الصين بتزايد مستمر كانت الاصابات معلنة للعالم ولم تكن سرا, ووصل عدد الاصابات في الاول من اذار في الصين 81,416 مقارنة باصابة واحدة في ولاية نيويورك واصابة في الاردن.

وبغض النظر عن من يتحمل مسؤولية مصدره اذا كانت الصين ام لا , ولكن الحكومات التي تركت للجائحة الانتشار بدون اتخاذ اجراءات وقائية استباقية , هي فقط وحدها تتحمل المسؤولية الاخلاقية والقانونية امام شعوبها لانتشاره ,فكان الجميع يعلم خطورة الوباء وسرعة انتشاره.

الاردن كان من اوائل الدول الذي قام باحضار ابنائه من مدينة ووهان , واتخذ اجراءات وقائية غير مسبوقة من حيث اغلاق جميع منافذ الحدود , وتشكيل خلية ازمة, ولجنة وبائية ,وتشكيل فرق استقصاء وبائي كانت تتابع الحالات المصابة لضبط انتشار العدوى , وتم حظر التجول الشامل في البلاد واستمر الاغلاق الجزئي ثم الانفتاح التدريجي حسب حالة الوباء ومدى السيطرة عليه.

بينما في ولاية نيويورك لم يتخذ اي اجراءات وقائية ,مما ادى الى انتشار الوباء بشكل كبيروسريع خلال ثلاثة اسابيع , وراح ضحيته ما يزيد عن 29000 لغاية تاريخه.

فهذا يلاحظ في الرسم البياني لولاية نيويورك لعدد حالات الاصابة, حيث كانت نسبة التزايد المشار اليها باللون الاحمر في بداية الوباء في الفترة من (1- 21) اذار مستمرة وعالية جدا مقارنة في الرسم البياني في الاردن في نفس الفترة ,حيث كان هناك ارتفاع مفاجىء في الاردن في عدد الاصابات وصلت 12 اصابة في 15 مارس , ولكن الاجراءات الوقائية الاردنية تمكنت من ضبط تزايد انتشار الوباء , بينما في ولاية نيويورك كانت اعداد المصابين في تزايد ملحوظ حيث وصلت الى 15,168 اصابة في 21 اذار بينما في الاردن وصلت الى 99 اصابة.

لاشك ان تعاون ووعي المواطن الاردني كان اساسا في نجاح الخطط الحكومية لضبط انتشار الوباء في الاردن , ويجب ان ندين بالعرفان لجلالة الملك عبدالله الثاني في متابعة هذا الملف منذ بدايته والاستمرار في توجيه كافة الاجهزة الحكومية, مما ادى الى هذا الوضع الوبائي الممتاز في الاردن.

الاردن قيادة وحكومة وشعب وخصوصا الجيش العربي والاجهزة الامنية وجميع الطواقم الطبية والتمريضية فالجميع يستحقون كل الثناء والتقدير على هذا الانجاز ,وفي الوقت نفسه نقدم خالص العزاء للشعب الامريكي الصديق وبقية شعوب العالم , لما الم بهم من حزن والالام من جراء هذه الجائحة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :