facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





العرموطي: لا تعبثوا


24-10-2020 10:58 PM

عمون - وجه النائب السابق صالح العرموطي رسالة لجهات لم يسمها في فيديو بثه عبر صفحته على فيسبوك السبت، مطالبا الجهات بوقف العبث في الانتخابات النيابية المقبلة.

وقال العرموطي في رسالته "خططوا ما شئتم وهندسوا ما شئتم وتآمروا كما شئتم واسحبوا من انتخاباتي ما شئتم، ونسقوا مع من شئتم، واستعينوا ضدي بمن شئتم، واكتبوا التقارير ما شئتم وكيف شئتم، وارسلوها لمن شئتم".

وأضاف "لماذا يغلق حسابي على موقع فيسبوك وهناك محاولات لاغلاق صفحتي التي اخرج فيها على شعبنا واهلنا الطيب في عالمنا العربي والاسلامي".

وتابع " ما اتعرض له وقوائم الاصلاح، سابقة خطيرة في تاريخ الدولة الأردنية، وينسف نسيج الوحدة الوطنية ويخل بالأمن والسلم المجتمعي".

ولفت "تاريخي ناصع البياض، وانتم تعلمون ذلك ومسيرتي مسيرة الخير والعطاء واعتز بها وافخر، حيث كنت نقيبا للمحامين لأربع دورات، وادافع عن الأحرار داخل الوطن وخارجه، والتاريخ يشهد لي وكفى بالله شهيداً".

واسترسل "كفى لا تعبثوا بالبلد والدولة الأردنية، فنحن نقف على أطول خط للمواجهة للتهويد والتهجير ويهودية الدولة والوطن البديل وصفقة القرن وتغيير الهوية والتاريخ، لماذا لا تحرصون على الوحدة الوطنية واللحمة الوطنية، ووجود مجلس نواب صاحب قاعدة شعبية وثقل يقف في وجه التحديات كالفقر والجوع والحرمان".

ودعا لتعزيز دولة المؤسسات والقانون وتطوير الفكر القانوني وضد بيع الأوطان، ونحتاج لمجلس بانتخابات حرة ونزيهة لا تعبثوا بها ولا تتدخلوا، وأقول لكم "ستشهد الأيام المقبلة عبثا في الانتخابات لكن ستفرز الصناديق من هو قادر على خدمة الوطن، مهما تدخلت أي جهة من الجهات".




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :