facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عبقري .. أصلي


طلعت شناعة
22-03-2021 12:08 AM

وأنا متدثر تحت اللحاف كنتُ أقرأ رواية الفيلسوف الالماني جوتة والتي تحمل عنوان "الام فارتر" .. تذكرتُ قصة لا اتذكر اين مرّت عليّ، وبما أنها اعجبتني.. قررت أن أسردها لكم:

تقول القصة:

انضم الى الفصل طالب جديد إسمه «سوزوكي» ابن رجل اعمال ياباني أصلي "مش تايواني".

وهنا بادرت المعلمة الطلاب قائلة: دعونا نبدأ اليوم بمراجعة شيء من التاريخ الامريكي.

* من قال "أعطني الحرية أو أعطني الموت"؟.

تطلعت «المس» في الوجوه الفارغة. ولم يجب سوى الطفل سوزوكي الذي رفع يده واجاب: "باتريك هنري عام 1775".

قالت المعلمة: عظيم أحسنت.

* من قال: حكومة الشعب بالشعب وللشعب لنتنتهي في هذه الأرض؟

لم يرد احد سوى «سوزوكي»: إبراهام لنكولن عام 1863.

المدرّسة «بهدلت» الطلبة قائلة: أيها الطلاب يجب ان تخجلوا من أنفسكم. "سوزوكي" وهو جديد في هذه البلاد ـ امريكا ـ، ويعرف عن تاريخكم أكثر منكم.

وعلى الفور سمعت شخصا يهمس "اللعنة على اليابانيين"!!

فصاحت بحزم: من قال هذا؟

رفع "سوزوكي" يده مجيبا: «لي ايوكوكا عام 1982».

قال طالب من مؤخرة الصف: سوف أتقيأ!

غضبت المدرّسة وصرخت: حسنا من قال هذا؟

أجاب «سوزوكي»: جورج بوش لرئيس وزراء اليابان عام 1991.

زاد هياج الطلبة وأصابتهم هستيريا.

قال احدهم: أيها القذر ال... إذا قلتَ أي شيء آخر سوف أقتلك..!!

صرخ «سوزوكي»:» جاري كوندت مخاطبا «شاندرا ليفي» عام 2001.

وأُغمِيَ على المدرّسة!

وفي حين كان الطلاب يتجمعون حولها. قال أحدهم: أوووه بحق الجحيم.. إننا في ورطة!!

فقال «سوزوكي»: قالها الامريكان في العراق عام 2004.

عندها انفجر الطلاب بالولد الياباني وقالوا بصوت عال: أيها الوغد سنلاحقك بيت بيت دار دار زنقة زنقة.

عندها ابتسم «سوزوكي» وقال: معمر القذافي سنة 2011.

ألم اقل لكم أن «أبو السوس» عبقري أصلي!.

الدستور




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :