facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





مزارع الأردن تتمدد


د. ذوقان عبيدات
03-09-2021 07:07 PM

مخطئ من يعتقد أن الأردن صحراء قاحلة، ومخطئون كل أنصار البيئة حين يعتقدون أن البيئة الخضراء في خطر، فالمزارع غير الخضراء تكاد تملأ مساحات الوطن ، فالوزارات مزارع، والدوائر مزارع ، هذا مفهوم جدا، ولكن ما ليس مفهوما لي أن يتحول المواطنون إلى أصحاب مزارع!!

فمدير أي موقع يعتبر موقعه مزرعة !

ورئيس أي ناد يعتبره مزرعة، أوليس الأردن يحتفظ بلقب أكثر رؤساء الأندية الرياضية خلودا ؟

ورئيس أي مؤسسة مدنية : حزبا كان أم جمعية أم منتدى ثقافيا يتصرف كصاحب مزرعة ؟

إذن لدينا مزارع حكومية شرعية ، فالحكومة صاحبة حكمة ولذلك نعتقد بحقها في إدارة مزارع الوطن !! هذا تعودنا عليه ، وليس لي اعتراض !!فليس لها غير هذه المزارع الوطنية . ولكن ما ليس مفهوما أن لدينا مزارع أهلية – غير حكومية-

يقرر أي مسؤول – ولو بالوراثة - إدارتها بنفسه، فيقبل ويرفض ، ويقرب من يشاء ويمنع من يشاء بغير حساب !!

ففي الندوات الإعلامية مثلا يختارون من ليس له علاقة بالموضوع ليتحدث فيه ! وكم من ندوة حضرتها لم يقدم " خبراء" صاحب المزرعة فيها شيئا ولو قديما !

وفي مؤسسات المجتمع المدني تراهم يطعمون أو يمنعون " الماعون"

أفهم مذيعا يمنع لاعبة مبدعة بسبب ما يراه من خلل في لباسها ، فهو يمثل شيخ المؤسسة، ولكن كيف نفهم مؤسسة ثقافية أو إعلامية تمنع حدثا ثقافيا ؟؟ وهل يحق لرابطة الكتاب مثلا أن تمنع شاعرا ؟ وهي باعتقادي لم تفعل !!

وهل يحق لرئيس جمعية أن يمنع حدثا اجتماعيا ؟ وهل يحق لأي من احتل موقعا أن يمنع حدثا بنفس طريقة مذيع التلفزيون الأردني ؟ هل نحن بحاجة إلى قوانين في العمل الحكومي ؟ نعم !

نحتاج تشريعات . ولكن في العمل المجتمعي إنسانيات !

وفي العمل الثقافي نحتاج قيما وأخلاقا وانفتاحا وتحررا من كل مواقف شخصية.

إذن ! الخراب ليس حكوميا ، ولا رسميا بل شعبي مجتمعي له قيم رسمية . ففي المزارع يقرر المالك كل شيء ولا يستشار العامل في أي شيء !! هذه مزارعهم ! فلا تزاحموهم عليها !

وتحية إلى كل مؤسسة ثقافية تفتح ذراعها للثقافة ! عسى أن يتوقف أصحاب المزارع التي اعتقد المجتمع يوما ، وأنا منهم أن مؤسستهم الثقافية وطنية !!

وأخيرا هل الناس على دين مسؤوليهم ؟ ربما لست أدري !!.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :