facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





وجيه عويس وازدهار التعليم


محمد راكان القداح
06-01-2022 10:51 PM

لا احد ينكر التغيير الملموس بوزارة التعليم العالي على وجه الخصوص بعد تسلم الدكتور وجيه عويس دفة قيادتها.

فاليوم اصبحنا نلمس ان المرجعية لكل منتسب سواء موظف او طالب اصبحت الوزارة، ولم تقاصر فقط على الاشراف على المنظومة التعليمية لا وجدنا اليوم ان الوزارة اصبحت تجهز الادوات والبيئة المناسبة حتى باداريي الجامعات لتكون هي المرجعية وصاحبة الكلمة الاولى والاخيرة.

جميل جدا هذا الاقدم والاجمل ان تعيد لمؤسسات الدولة سيادتها ورونقها وأن تعيد مد جسور الثقة بين المؤسسات والمواطن ووزارة التعليم العالي هي المثال الاقرب.

قد لا اكون اكاديما لاتكلم بالنقلة النوعية حتى بمخرجات التعليم ومواءمتها مع سوق العمل وبتلك الخطط التربوية والتعليمية التي وضعها هذا الرجل.

وجيه عويس ابن الحرم الجامعي وابن القاعات التدريسية وابن الادارات الجامعية وهذا ما اكسبه الخبرة الكافية ليعلم جيدا اين نقاط الخلل ويعمل عليها.

بدأت الطريق الصحيح معالي الوزير فمنذ الدراسة التي قدمتها بحكومة عبدالله النسور لازدهار التعليم ٢٠١٦ - ٢٠٢٥ وتلك الاسس التي وضعتها لاحداث النقلة النوعية بالتعليم بالاردن والتي نالت اعجاب جلالة الملك حينها وجلالة الملكة بالمؤتمر الوطني الذي عقد عام ٢٠١٦ والتي وجه حينها جلالته بكتاب التكليف السامي للحكومة للاخذ بتلك التوصيات وبشكل واضح وحيث أن كتاب التكليف احتوى ايضا على ثلاث مواضع توجه الحكومة للعمل بتوصيات اللجنة الوطنية للموارد البشرية في التعليم العام والتعليم العالي والتعليم التقني والمهني ادركنا كاعلاميين ان هناك من يعمل وهناك من يؤسس وهناك من يريدنا اردناً مميزا بتعليمه وبمؤسساته وبمخرجات جامعاته.

فاستمر معالي الدكتور وسنبقى خلفك داعمين كاعلاميين وكمواطنيين اردنيون يرون بك خيرا لاهم القطاعات التي تنهض بها الامم.

وفقك الله لخدمة اردننا الغالي وخدمة سيد البلاد جلالة الملك عبدالله الثاني وخدمة ابنائك منتسبي التعليم وطلابه.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :