facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





قاطعوا الانتخابات و اريحوا الشعب من فتاويكم


د.عبدالفتاح طوقان
09-08-2010 05:37 AM

هذه الانتخابات هي التى ينتظرها المواطن الاردني ، لانه ان الاوان ان تكون الانتخابات حرة و نزيهة و من تراب الاردن لا بأوامر الخارج سواء من حماس او منظمات فلسطينية و ممثليهم في الانتخابات ، و يا ليت ايضا تقاطعها الاحزاب ذات الجذور خارج حديقة الوطن و فئة غربان الاسراب العدائية لكل ما هو جميل في الاردن ، و من يبيتون النية ضد المملكة الاردنية الهاشمية .. و هؤلاء بمجملهم و ان كانوا الاكثر نشاطا في الساحة الا انهم لا يتجاوزا الاربع بالمائة .

و يعتقد البعض أن افضل ما في تلك الانتخابات هو "قرارات المقاطعة " التى صدرت ، بل انهم متمنيين مزيدا من المقاطعة التى تتوالى مثل قطع الدينامو المتساقط حيث ان كل ما يملكه او يمثله تيار الاخوان المسلميين لا يتجاوز 2.5 بالمائة ، حيث حصدوا مائه و خمسين الف صوتا من اصل ستة ملايين اردني ، و بالنأكيد فليس كل من صوت لهم هو من الاخوان و هذا يعني في احقية الامر انهم لا يتجاوزوا 1،85 بالمئة و بقية الاحزاب مجتمعة ( مؤيدة و مشاركة ) تكمل العدد في اكثر الاحوال جدية اربع بالمائة .

و ها هم الاخوان يقاطعون الانتخابات مرة اخرى ، علما بأنهم كانوا ضد اتفاقية وادي عربة و اتفاقية السلام ومع ذلك شاركوا في الحكومة التى وقعت الاتفاق ، و قاطعوا مرة اخرى بينما سمحوا لبعضهم بالمشاركة و صدروا بعض من حلفائهم نيابة عنهم في انتخابات اخرى.

و في مراحل من حياة الدولة تفاوضوا مع الامن و حصدوا النقابات المهنية باتفاق ضمني مرحلي، و في مراحل اخرى كانوا سوط اسقاط التنظيمات الفلسطينية و الشيوعية و في المقابل سمح لهم بالتمدد النوعي لا الكمي ، و رخص حزبهم رغم اغلاق الاحزاب الاخرى ، و هم دوما يتجملون على الوطن بأنهم مع الحفاظ عليه من الضياع في يد المنظمات و الشيوعية.

و يأتي جزءا اخر في الساحة واشهر المقاطعة ، و هم لجنة المتقاعدين العسكريين الذي هم في احوج الحاجة الى اعادة النظر فيما يكتبون و فيما يقررون على الملاء ، لانهم لجنة لاتتجاوز اصابع اليد ، و هم ليسوا بحزب و تلك اللجنة لا تمثل الا نفسها و لا ثقل لها بين جموع العسكريين المتقاعدين ، خصوصا وان قادة و الوية و ضباط من مختلف الرتب تشارك في الانتخابات و ستشارك و شاركت سابقا.

و اقصد هنا انني اشفق على تلك اللجنة التى لديها الوقت الضائع الكثير بين يديها بلا عمل ، رغم تقديرى لمن ينتمون اليها ، لان الحياة المدنية غير تلك العسكرية ، و الرسالة في العسكرية امر واجب النفاذ على كافة الرتب ، بينما الرسالة في الحالة المدنية مجرد ورقة تعبر عن شخص و لا تلزم احد .

و تلك البيانات التى يصدرونها بين الحين و الاخر ترفع من معنويات مرسليها و تضعهم في اطار اعلامي يعوض عنهم ما فقدوه من قوة و نفوذ بعد خروجهم من الخدمة . و تبقى بياناتهم مصنفة تحت بند " بيان جيد للقراءة لهم" لا للتنفيذ.

و هم بهذا البيان ارادوا القفز في خندق الاخوان المسلمين الذين يجيدون المناوره و التراجع و الاتفاقات من خلف الكواليس .

و لقد اصدروا بيان المقاطعة و تلقفته الصحف لقمة سائغة و اصفه اياهم باعتبارهم "عسكريين شرق اردنيين " في محاولة لاظهار الانقسام الجفرافي او الاقليمي او العرقي في الاردن ، ( علما بأن هذا الانقسام في الذهنية الانفصامية فقط و لا اعرف ما القصد منه و لخدمة من ؟) ، مع التأكيد ان القوات الاردنية المسلحة و منذ تأسيسها حملت لواء الجيش العربي و ضمت اللبناني و السوري و الفلسطيني و العراقي و الكردي و غيرهم و لم تفرق بين احد و تبواء العديد من تلك الجنسيات مناصب القادة في مختلف الافرع كما في الجيش والمخابرات و الدفاع المدني و الشرطة .

القابلية للتأثير في الشارع المحبط و الذي يعاني من وضع اقتصادي صعب و حياة معيشية مؤلمة بسبب الكماشة الشرقية و الغربية ، و بسبب احوال المال العالمية ، تضع اي كلمة موضع القلب ، و هي تماثل التاثير في الجريح ، و لكن هذا فقط عند البسطاء ، عند غير المثقفين ، عند اللاساسة ، و هي لعبة يجيدها تجار الانتخابات و يتفهمها من يعمل في المطبخ السياسي.

كل من الاخوان و المتقاعدين يغمزون من قناه ، و كأنها انتخابات الغمزة غمزة ، غمزة نفير و غمزة حب ، غمزة عين حمراء و غمزة ورد ، غمزة خارجة عن شرعية الاحكام .

و تأتي حكومة الرفاعي اليوم لتضع ثقافة "الاستقلال الوطني " عند الانتخابات و ثقافة " الاحزاب الوطنية المتجدرة في تراب الاردن الهاشمي ، و حق المواطن الاردني في انتخاب بلا قيد ، و تصويت بلا شرط ، و حرية اختيار بلا تأثير من الخارج ، و بلا انتهازية لعواطف عقائدية ، لتوثق حالة الانتماء للمملكة الاردنية الهاشمية .

و تمنع شراء الاصوات مقابل مال او ملابس و نقاب مجاني او وظيفة او وعد ، و هذا يزعج مروجي ساسة "الحقد " على الحكومة.

و على العموم ايا كانت الحكومة التى تشرف على الانتخابات كانت ستواجه بمثل هذا ، و ليس المقصود شخص الرئيس سمير الرفاعي ، فقد تعود المواطن في عهد ووقت الانتخابات ان يرتفع الصوت قبل الانتخاب و بعد الانتخابات ترتفع عند البعض الاعناق لاجل المنصب و السيارة و الرقم الحكومي و البدلات وغيرها من طوابق الساسة .

لقد مل المواطن رؤية الاحزاب الممولة من الخارج ، و التنظيمات التى تخوض الانتخابات مره بأسم الشعبية و اخرى بأسم الفتحاوية منتهزة الجنسية الاردنية و جواز السفر الذي انعمت به الاردن عليهم . ملت الجموع التصويت التابع القادم من جهة البوابة الشرقية مرة و من الغربية مرة اخرى.

من حق المواطن الاردني ان يستمتع بانتخابات اردنية حقا ، نابعة من تراب الاردن ، من جباله و سهوله ووديانه ، من وادي رم و سيل الزرقاء و عين جنة و البادية و كل رمال الوطن المعطاء ، عوضا عن سندات و كمبيالات تجار الساسة .

الاردن ليس ورقة تبغ تباع و تشترى و يتم التفاوض عليها ، و هي ليست هيشة تدخن و تحترق ، الاردن دولة لها حق الحياة بشرف و استقلال دون الخنوع او الركوع لمطالب احد .

من حق المواطن الاردني ان يرى القيمة و الرؤية اليومية لحوارت تحت قبة البرلمان نابعة من عشق الاردن ، من المشاكل التى يمر بها المواطن ، من عين النائب الساهرة على الوطن ، من قلب المؤمن بتراب الاردن ، من فم المتعطش الى كلمة "انا اردني الهوا" و لاجل وطني اعمل و افنى حياتي .

ان تلك المخلوقات التى زرعت في القلب الاردني لظروف مختلفة ، لم يعد لها مكان الان، الظرف تغير ، و الشعب يعي تماما تفوهات المقاطعة و اسباب من يؤيدها ، لذا فأن البعض يطالبهم بالمقاطعة و يشد علي ايديهم لانهم يسدون خدمة للوطن بعدم المشاركة ، ولاجل وطن اردني مستقل ، فأن ذلك التقاطع يريح الشعب و الوطن و يبعد شر البلاء عن الجميع ، عن 96% المائة من المواطنيين .

aftoukan@hotmail.com




  • 1 أمة الله 09-08-2010 | 05:58 AM

    بارك الله فيك

  • 2 هوك 09-08-2010 | 07:17 AM

    جهز حالك بدل سميح المعايطة كونه بده يستقيل والله مقالك قوي وبأهلك بس لولا شوية المغالطات .عجبي؟؟؟؟؟

  • 3 09-08-2010 | 08:01 AM

    مقاطعة الانتخابات تعني رفض الوطن البديل

  • 4 09-08-2010 | 08:50 AM

    ياهنيالك بهيك شعب مثلك

  • 5 قابلة قانونية 09-08-2010 | 08:57 AM

    شكلك عارف الشعب واحد واحد

  • 6 أبو المعتصم _ الأردن 09-08-2010 | 10:30 AM

    يقول الكاتب
    (
    كل ما يملكه او يمثله تيار الاخوان المسلميين لا يتجاوز 2.5 بالمائة ، حيث حصدوا مائه و خمسين الف صوتا من اصل ستة ملايين اردني
    )
    فهل غاب عن الكاتب أن عدد الناخبين لا يتجاوز 3.4 مليون كثير منهم لم يقترعوا الدورة الماضية (أكثر من 25%) ، هذه عبارة واحدة في المقال ولك أن تقرأ المقال كاملا وتستخرج العبارات المتحاملة والاستنتاجات غير الدقيقة التي استنتجها الكاتب .. أين الموضوعية والحياد يا دكتور؟؟

  • 7 مهندس.....اردني للنخاع 09-08-2010 | 11:59 AM

    حسابك غلط يا دكتور طوقان... لا تقسم عدد الاصوات التي حصلها الاسلاميون على عدد الشعب الكلي بل قسم على عدد الذين صوتوا و حقيقة انا لا اعلم عددهم و لكن تقديري ان عدد الذين صوتوالا يتجاوز المليون و بالتالي يكون الاخوان قد حصلوا على 15% من اصوات الشعب و ليس 2.5% .

  • 8 فادي كرادشة 09-08-2010 | 01:19 PM

    والله يا دكتور انك ابدعت و كل كلمة حكيتها صح 100% ..
    حمى الله الاردن و تاج راسنا الملك عبدالله .

  • 9 مسكين 09-08-2010 | 01:41 PM

    في عهد ووقت الانتخابات ان يرتفع الصوت قبل الانتخاب و بعد الانتخابات ترتفع عند البعض الاعناق لاجل المنصب و السيارة و الرقم الحكومي و البدلات وغيرها من طوابق الساسة) . وهذاشكله ماتسعى اليه ايها الكاتب

  • 10 أيها المأزوم 09-08-2010 | 03:14 PM

    كفاك تشنج وكفاك تغيير للحقائق التي بات يعرفها طلاب الأبتدائية والشعب الاردني على عكس ما تقول تماما ولا ينطلي عليه الاباطيل والتلاعب بالأرقام والكلمات الفارغة

  • 11 ناظم 09-08-2010 | 03:28 PM

    شكلك يا دكتور ضعيف بالحساب الارقام والنسب مغلوطة أذا الاخوان حصدوا 250الف صوت فذلك من مجموع اصوات الناخبين الذين انتخبو وليس من مجموع عدد سكان المملكة الاردنية الهاشمية الأبية.

  • 12 محمد القضاة 09-08-2010 | 03:47 PM

    مع الاحترام لكاتب المقال فهو يشرق ويغرب ولا شيئ مترابط في هذا المقال باستثناء الهجوم على الاخوان المسلمين ويكأنه مبرمج سلفا على ذلك..
    لو أنك قرأت بيان المقاطعة للاخوان لوجدت اجابات على تساؤلاتك جميعها ولكن التعصب منعك من حتى أن تطلع على ما كتبوه فوقعت في فخ من وجه اليك الامر بالكتابة ومهاجمة الاخوان

  • 13 مصطفى أبو همام 09-08-2010 | 08:35 PM

    بالله عنجد ؟؟؟؟

  • 14 مواطن 09-08-2010 | 08:37 PM

    نعتذر .

  • 15 09-08-2010 | 09:39 PM

    مستوزر

  • 16 صعوب الكرك 09-08-2010 | 09:50 PM

    وانتم اكفوا اناس بلاويكم فانتم لا في العير ولا في النفير فكانكم لا تعيشون في الاردن لتعلموا ان كلامكم كله (..)


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :